بلجيكا: مسؤول صحي يكشف للصحف عن إغلاق صارم مرتقب هذا الاسبوع في بلحيكا.. ولا حديث للصحف الا عن إجراءات جديدة هذا الاسبوع والاغلاق بسبب…

●● همس نيوز | إنضم إلى مجموعة بلجيكا بوست من هنا

معظم الصحف والقنوات التلفزيونية البلجيكية تحدثت عن إغلاق مرتقب في بلجيكا  بسبب ارتفاع إصابات كورونا في البلاد،  وأيضا في فرنسا التي قامت بإغلاق عدة مناطق، خصوصا في الشمال على الحدود المتاخمة لبلجيكا.

والكثير من الخبراء والعلماء منزعجين من الإجراءات الحالية، ويعتبرونها غير كافية أمام تفشي الوباؤ الآن بوتيرة أسرع، وأنه لا بديل عن إغلاق شامل لإحتواء الفيروس.

وقال عالم الفيروسات مارك فان رانست “سيتطلب عكس الاتجاه المتزايد في أرقام فيروس كورونا إجراءات أكثر صرامة”.

وقال: “إن هذا الإرتفاع قد يحدث هذا الأسبوع ويمكن أن يشمل فرض إغلاق صارم”.

و شدظ فان رانست على ضرورة فرض المزيد من الإجراءات العامة هذا الأسبوع، خلال مقابلة مع قناة VTM News.

ووفق التقارير، لا يمكن استبعاد الإغلاق الصارم، بغض النظر عن مدى اعتقاد الجميع بأن هذا الأمر مزعج.

وقال فان رانست: “في مرحلة معينة ليس لديك خيار سوى اتخاذ إجراءات صعبة”.

وأوضح أن المدارس يجب معالجتها بطريقة أوسع في المجتمع، مضيفًا أن “الزيادة التي نشهدها الآن سيئة للغاية لدرجة أنك لن تحلها بتمييز قطاع عن قطاع”.

ويعتقد فان رانست أنه كلما تمت السيطرة على الوضع في بلجيكا مبكرًا، كان ذلك أفضل. لكن يجب على البلاد أن تفكر في إجراءات مكافحة فيروس كورونا مثل الإجراءات الموجودة في البلدان المجاورة، بما في ذلك ألمانيا وفرنسا التي أغلقت مؤخرا 15 منطقة، بما في ذلك باريس، لمدة أربعة أسابيع.

وقال: “إن الأمر متروك للسياسيين لوضع حزمة من الإجراءات التي يمكن أن تواجه الاتجاه المتصاعد، ولكن كلما طال الإنتظار، أصبح الأمر أكثر صعوبة، وكلما كانت الإجراءات أكثر صرامة يكون الوضع أفضل”.

في علاقة بالموضوع ↓
▪︎ إقرأ أيضا: بلجيكا: أنباء عن الحاجة إلى إغلاق قصير حقيقي من أسبوعين إلى 4 أسابيع.. التوقف عن العمل واغلاق المدارس..

●●  إنضم إلى مجموعة بلجيكا بوست على الفايسبوك من هنا

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

− 3 = 3