سلالة كورونا الجديدة.. غير آمنة على الصغار وتؤثر على الشباب أكثر

همس نيوز

تتمتع سلالة فيروس كورونا الجديدة التي ظهرت مؤخرا في بريطانيا بقابلية أكبر للانتقال، ويبدو أنها تؤثر على نسبة أعلى من الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 20 عاماً، وفقا لتقرير من كلية لندن الإمبراطورية وغيرها من الجماعات العلمية.

وقال العلماء إنّ هذه الطفرة تمتلك “أفضليةً أكبر في الانتقال” وهي مرتبطة بـ”نمو الجائحة في جميع المناطق تقريبا”.

ويمكن للسلالة الجديدة أن ترفع معدل تكاثر الفيروس، الذي يُشير إلى عدد الأشخاص الذين يُمكن للمريض أن يعديهم، بنسبة تصل إلى 0.7% وفقاً للباحثين.

وقال “نيل فيرجسون”، الأستاذ بكلية لندين الإمبراطورية، الذي عمل على نمذجة التفشي، إن “هذا سيجعل السيطرة أكثر صعوبة ويزيد إلحاح طرح اللقاح في أسرع وقتٍ ممكن”.

وقال العلماء إنه من المحتمل أن تكون السلالة الجديدة تُصيب صغار السن أكثر لأن البحث أُجرِيَ خلال وقت الإغلاق، ولكن المدارس كانت ما تزال مفتوحة.

كما وجدت الدراسة أن تدابير التباعد الاجتماعي التي نجحت ضد السلالات السابقة من الفيروس لم تكُن كافيةً لاحتواء انتشار السلالة الجديدة. وقد قالت الحكومة في وقتٍ سابق إن السلالة الجديدة أكثر قابليةً للانتقال من النسخ الأخرى بنسبة تصل إلى 70%، دون تقديم وثائق تُثبت ذلك.

كما استخدم الباحثون الأدوات الإحصائية لتقييم الرابط بين قابلية الانتقال وبين تكرار السلالة الجديدة في جميع أنحاء المملكة المتحدة. وقال “فيرجسون” إن تلك البيانات كانت معروفة لمن وضعوا خطط الجائحة في الحكومة خلال الأسابيع الأخيرة.

وأعلنت الحكومة البريطانية، الشهر الماضي، اكتشاف سلالة جديدة من كورونا، قالت إنها أسرع انتشارا بنسبة 70% من سابقتها.

وحتى اليوم، رصدت السلالة الجديدة في 18 بلدًا على الأقل.

المصدر : الخليج الجديد

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

+ 8 = 9