آخر الأحداث

وزير الدفاع الأوكراني: مُسيَّرات تركيا من أكثر الأسلحة الحديثة فاعلية.. وسنعزز مخزوننا العسكري بهذه الطائرات

همس نيوز

قال وزير الدفاع الأوكراني أندري تاران إن الطائرات المُسيَّرة التركية أثبتت كفاءتها في جبهات مختلفة، ولا حاجة لإقناع أحد بأنها من أكثر الأسلحة الحديثة فاعلية.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها تاران لوكالة الأناضول عقب لقائه نظيره التركي خلوصي أقار في مقر وزارة الدفاع الأوكرانية بالعاصمة كييف قبل أيام.

وجاء اللقاء عقب اجتماع بصيغة (2+2) ضم وزيرَي الخارجية والدفاع التركيين مولود جاوش أوغلو وأقار ونظيريهما الأوكرانيين دميترو كوليبا وتاران.

وبحث الوزيران أقار وتاران خلال الاجتماع قضايا الدفاع والأمن إلى جانب الصناعات الدفاعية.

وأضاف تاران أن الجميع رأى الفاعلية والكفاءة العملياتية للمُسيَّرات التركية في العديد من جبهات القتال في سوريا وليبيا وإقليم قره باغ والأراضي الأذربيجانية المحتلة التي جرى تحريرها مؤخراً.

وأردف: “لا توجد حاجة إلى إقناع أي شخص بأن المُسيَّرات التركية هي أكثر الأسلحة الحديثة فاعلية في العالم. لقد رأى الجميع ذلك في سوريا وليبيا، ومؤخراً في جبهات القتال في قره باغ”.

وأكد أن بلاده تعتزم إدخال الطائرات المسيرة التركية ضمن المخزون العسكري لقواتها المسلحة، وذلك بما يتماشى مع تعليمات صادرة عن الرئيس فولوديمير زيلينسكي.

وأوضح أن أسعار المُسيَّرات التركية مناسبة لميزانية بلاده، قائلاً: “شاهدت مع الرئيس الأوكراني شخصياً الفاعلية العالية لتلك الطائرات من طراز بيرقدار التي اشتريناها مؤخراً”.

وتابع تاران: “بجانب رغبتنا في شراء المُسيَّرات التركية، نريد العمل مع أنقرة على الإنتاج المشترك ونقل هذه التقنيات الحربية إلى أوكرانيا”.

واستدرك: “يمكن لبلدنا تقاسُم التقنيات الخاصة التي يمتلكها مع الشركات التركية. إن تعاوناً من هذا النوع بين أنقرة وكييف سوف يكون في صالح البلدين”.

يُذكر أن المُسيَّرات التركية تعتبر من الأفضل في العالم بين نظيراتها، لما تمتاز به من تكنولوجيا وتقنية عاليتين.

وتلقى هذه الطائرات إقبالاً كبيراً من مختلف الدول، بينها أوكرانيا، بعد تحقيقها نجاحات باهرة بمناطق الحرب في سوريا وليبيا وإقليم قره باغ.

المصدر: TRT عربي – وكالات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

56 − = 46