بلجيكا: دعوة للذين اشتروا لقاح أنفلونزا لإعادته إلى الصيدليات..

همس نيوز – بلجيكا

دعا  صيدلي من أنتويرب بشكل عاجل المشترين الأصحاء للقاح الإنفلونزا إلى إعادة١١ جرعتهم لضمان وجود جرعات كافية للمرضى المعرضين للخطر.

قال كريستل فان إيندي ، الصيدلاني في منطقة أنتويرب في ديرن، إن العديد من المرضى المعرضين للخطر كانوا يكافحون للحصول على لقاح حيث زاد جائحة فيروس كورونا من مخاوف السكان بشأن الأنفلونزا الموسمية، مما تسبب في ارتفاع الطلب.

قال فان أيندي لـ VRT: “نرى الكثير من الآباء القلقين لأطفال يعانون من حالات مرضية خطيرة ، ومرضى السكري المتقدمين والأشخاص الذين أصيبوا بـ [Covid-19] وتلف الرئة”، ويفشلون في الحصول على جرعة من اللقاح .

لقد زار هؤلاء الأشخاص المعرضين للخطر كثيرًا من الصيادلة ، لكن دون جدوى. إنهم ينتمون إلى مجموعة المخاطر [ذات الأولوية] ونمنحهم الأولوية ولكن لا يمكننا مساعدة الجميع “.

قال الصيدلاني إنه في بعض الأحيان كان من “المفجع” رؤية المرضى المعرضين للخطر يبتعدون دون لقاحهم ، داعيًا السكان الأصحاء الذين تمكنوا من الحصول على لقاح ولكنهم ليسوا في مجموعة الأولوية لإعادته إلى الصيدلي.

لكن تعليقات فان إيندي تأتي في أعقاب قرار في اللحظة الأخيرة من قبل مسؤولي الصحة لمراجعة استراتيجية حملة التطعيم لهذا العام ، في تحول رأسي شهد إبعاد التركيبة السكانية التي تعتبر في الأصل معرضة للخطر من المجموعة ذات الأولوية.

تسببت المراجعة في ارتباك بين المهنيين الصحيين والعملاء ، الذين حصل بعضهم بالفعل على لقاح الأنفلونزا وفقًا للإرشادات السابقة.

أعطت التغييرات الجديدة الأولوية بالتحديد للأشخاص  المعرضين للخطر. حتى الذين تتراوح أعمارهم بين 50 و 65 عامًا،  لم يكونوا يعانون من مرض مزمن أو يتناسبون مع معايير أخرى ، لم يعد لديهم حق الوصول إلى اللقاح خلال موسم الأنفلونزا لهذا العام.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

88 + = 94