بعد ظهور انفلونزا الخنازير الجديد في الصين وإنتقاله إلى البشر.. عالم بلجيكي يدق ناقوس الخطر

همس نيوز ـ بلجيكا•

قال عالم الفيروسات ستيفن فان غوغت، إن فيروس انفلونزا الخنازير الذي تم اكتشافه مؤخرا في الصين “مرشح خطير للوباء لعدة أسباب.” وبدا أن الفيروس الجديد قد انتقل بالفعل من حيوان إلى إنسان وبالتالي فهو يثير القلق.

وصلت أنباء فيروس أنفلونزا الخنازير الجديد يوم الاثنين عندما نشرت نتائج دراسة صينية في المجلة العلمية الأمريكية PNAS. وجدت هذه الدراسة أن الخنازير في 10 مقاطعات صينية مختلفة تحمل نوعًا جديدًا من فيروس الإنفلونزا الذي انتشر بالفعل إلى البشر. حوالي 10 ٪ من مزارعي الخنازير المحليين و 4.4 ٪ من عموم السكان لديهم أجسام مضادة وبالتالي هم مصابون بالفعل.

على الرغم من أنه لم يتم تشخيص العدوى بين البشر بعد، يخشى الباحثون من أن الفيروس، الذي أطلق عليه اسم “G4″، سوف يتحور بسرعة وقد ينتقل بين البشر. خطر وباء ثم يتربص. وعبر عالم الفيروسات البلجيكي ستيفن فان جوت عن قلقه الآن.

وفقًا لفان جوتشت، تتسبب فيروسات الأنفلونزا في حدوث وباء كل 20 عامًا، وهذا الفيروس الجديد “مرشح خطير لأسباب مختلفة”. بعد كل شيء، تم تداول الفيروس في الخنازير الصينية منذ عام 2016، علاوة على ذلك، أظهر البحث أن فيروسات أو لقاحات الإنفلونزا الأخرى لا توفر حماية متقاطعة ضد فيروس G4 الجديد. وقد ذكر مؤلفو الدراسة الصينية سابقًا أن الفيروس “لديه كل الخصائص الأساسية ليكون قابلاً للتكيف بدرجة عالية مع إصابة الناس”. يمكن أن يتكاثر G4 في الخلايا البشرية، وقد أظهرت الإختبارات على الحيوانات أن الفيروس شديد العدوى.

لا يتحدث عالم المناعة الأمريكي أنتوني فوسي عن “تهديد مباشر”، لكنه يقول إنه يجب أن “نراقب الفيروس الجديد، تمامًا مثل عام 2009”. إن فيروس إنفلونزا الخنازير الجديد مشتق وراثيًا دائمًا من سلالة H1N1، والتي تشمل أيضًا ما يسمى بفيروس الأنفلونزا المكسيكية، والذي تسبب في حدوث وباء عام 2009.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

34 + = 44