آخر الأحداث

صحافة بلجيكا: أرقام اليوم لضحايا كورونا سجل محزن.. وعالم فيروسات يشرح العكس

همس نيوز ـ بلجيكا

بعد يومين متتاليين من المنحى التنازلي لعدد الأشخاص الجدد الذين تم إدخالهم إلى المستشفى بفيروس كورونا الجديد (Covid-19)، شهد يوم الأربعاء زيادة في عدد حالات الدخول الجديدة والعدوى والوفيات.

وكانت الصحافة قد وصفت أرقام اليوم لضحايا فيروس كورونا، بـ “السجل الحزين”.

وقال عالم الفيروسات وهو مختص في الأوبئة في جامعة KU Leuven، فان رانست ـ Van Ranst: الحقيقة، أنه وفقًا لأرقام نهاية الأسبوع، جاءت الأرقام الجديدة على منحنى يتماشى تمامًا مع التوقعات.

وأضاف العالِم “إنها أقل من الزيادة التي كنا نتوقعها بدون تدابير.. وقد تقع 100 أو 200 حالة وفاة في اليوم في غضون الأيام القادمة.. نعم ترتفع الأرقام، ولكن ليس بشكل أسي كما كان يُخشى، بالمقارنة مع حدة إرتفاع أرقام الوفيات والعدوى في بلدان أخرى”.

وأفاد فان رانست، أن الزيادة المفاجئة في عدد الوفيات، بحسب ما تم الإعلان عنه يوم الأربعاء، تبدو مخيفة لكنها لا تعني بالضرورة أن هؤلاء الأشخاص ماتوا خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية”.

وأيضا قال الأستاذ ستيفن فان جوت: إن تسجيل حالات الوفيات يمكن أن يستغرق بعض الوقت حتى يتم جمعها، ولا يعني أن الحصيلة هي ليوم واحد”.

وأضاف فان جوت: “هذا الرقم للوفيات هو مجموع التقارير الواردة من المستشفيات ومراكز الرعاية والمواقف المنزلية”.

وفي نفس الحوار قال فان رانست: “الأرقاما ليست سيئة كما تبدو.. ربما هذامن الصعب شرحه”.

وأوضح العالم قائلا: “يتوقع الناس أن يشهدوا انخفاضًا فوريًا، في حين أن الإرتفاع الأقل حدة هو الشيء الوحيد الذي يمكن أن نأمل فيه الخيررفي الوقت الحالي، فلا داعي للإرتباك”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

46 − 39 =