آخر الأحداث

هكذا تسلل كوفيد-19 إلى بلجيكا ومازال يطحن في إقليم فلاندرن بقوة ثم والونيا وبروكسيل بأقل حدة

همس نيوز

بعد ثلاثة أسابيع من إصابة بلجيكا بجائحة فيروسات التاجية الجديدة (Covid-19) في 1 مارس، مازالا المئات من الحالات الجديدة يتم الكشف عنها يوميًا.

وصنفت فلاندرن كمركز للفاشية في بلجيكا، وهو ما يمثل أكثر من نصف إجمالي الحالات البالغ عددها 2669 حالة.

وبلجيكا مازالت لم تجري اختبارات منهجية، والتي قال عنها بعض الخبراء انها تساعد في وقف تفشي المرض بشكل أسرع من خلال التخلص من الحالات غير المصحوبة بأعراض، حيث هذه الحالات هي التي تنقل الوباء إلى آخرين قابلين للتأثر بالفيروس بسرعة.

ويتم إجراء ما بين 2000 و 2500 اختبار كل يوم. إلى غاية أمس الإثنين تم إختبار 30.000 شخصا.

فلاندرزن مركز الوباء
في 4 فبراير، أبلغت بلجيكا عن أول حالة مؤكدة لـ Covid-19 ، وهو رجل أعيد إلى الوطن من ووهان، المركز الصيني للفيروس، والذي كان بدون أعراض ولكن تم عزله لمدة 14 يومًا كوقاية.

في 1 مارس، أكد فلاندرن الحالة الثانية لبلجيكا Covid-19، والتي دشنت بعد ذالك سلسلة من التأكيدات للتاجي، مباشرة بعد عودة المسافرون إلى منازلهم، بعد عطلة الكرنفال وموسم التزلج في إيطاليا.

ووفقًا لأحدث البيانات الرسمية يوم الثلاثاء، تم تسجيل 61 ٪ من الحالات المؤكدة في بلجيكا في فلاندرن (2.594 حالة)، حيث تم العثور على غالبية الحالات الجديدة المكتشفة يوميًا منذ بداية تفشي الوباء.

و تعد والونيا ثاني أكثر المناطق تضررًا في بلجيكا، بنسبة 25 ٪ حيث سجلت 1،058 حالة، ثم تليها بروكسل بنسية 11 ٪ ، وسجل فيها 488 حالة.

و 3 ٪ من المرضى لم يتم توفير بياناتهم,

وتعتبر مقاطعة ليمبورغ الشرقية المنطقة الأكثر تضرراً في فلاندرن، تليها الأطراف الفلمنكية في بروكسل وفلاندرن الغربية وأنتويرب.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

− 6 = 2