مظاهرة ببرلين إحتجاجا على إغلاق الحدود أمام اللاجئين: أنقذوا حياة البشر

همس نيوز ـ بلجيكا

على ما يبدو، فإن المشهد السياسي الألماني، يحتاج إلى التركيز ورزانة المواقف، بعدما خرجت مظاهرة في العاصمة الألمانية برلين، الثلاثاء، احتجاجا على إغلاق الدول الأوروبية لحدودها مع اللاجئين، بالتزامن مع تدفق الآلاف منهم إلى الحدود التركية اليونانية، عقب تصاعد أحداث العنف في الشمال السوري.

وطالبت المظاهرة الاحتجاجية الاتحاد الأوروبي بفتح حدوده وأبوابه أمام آلاف اللاجئين.

وجرى تنظيم المظاهرة الاحتجاجية بدعوة من مبادرة “Seebrücke Berlin” الألمانية العاملة بمجال حقوق الإنسان، وذلك تحت شعار “افتحوا الحدود وأنقذوا حياة البشر”.

وردد المحتجون شعارات خلال المظاهرة أعربوا خلالها عن تضامنهم مع اللاجئين عند الحدود اليونانية، ورفعوا لافتات كتبوا عليها عبارات “افتحوا الحدود” و”ليخجل الاتحاد الأوروبي من نفسه”، و”أوروبا هذه لا تمثلني”، بحسب ما نقلت “الأناضول”.

اقرأ أيضا: أطفال المهاجرين بتركيا يناشدون أوروبا بفتح الأبواب أمامهم (شاهد)

الوقفة شهدت إلقاء كلمات من القائمين على تنظيمها أكدت أن قرار منع قبول طلبات المهاجرين غير النظاميين، يتعارض مع حقوق الإنسان، مطالبة الاتحاد الأوروبي بقبول اللاجئين المنتظرين عند الحدود اليونانية.

وأوضحت المبادرة الألمانية أن 8 آلاف شخص شاركوا بالوقفة، وسط حراسة مشددة من الشرطة قام بها 3500 عنصر أمن.

وكانت اليونان أعلنت أنها لن تقبل لمدة شهر، أية طلبات لجوء من المهاجرين الذين يدخلون البلاد بطريقة غير قانونية، وأنها ستعيدهم على الفور إلى البلد الذي دخلوا منه.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

99 − = 92