بلجيكا: ممرضة قتلت طفلها بطريقة مروعة.. تعرف على تفاصيل الواقعة

حكمت محكمة الجنايات في تونغيرين، على ممرضة المنزل تدعى “تامارا” نيويتس البالغة من العمر 38 عامًا بالسجن لمدة 20 عامًا بتهمة قتل ابنها ريان البالغ من العمر ست سنوات.

وتعود تفاصيل الواقعة الى 26 ديسمبر 2018 ، حيث خنقت الممرضة ابنها بربط وشاح حول رقبته في شقتها في شارع ميلينسترات في مدينة بري.

قام شريكها السابق ستيفان بهذا الاكتشاف المروع عندما تلقت والدة “تمارا” مكالمة هاتفية قلقة من أن ابنتها لا تستجيب للرسائل النصية.

ووجد ستيفان ابنه جثة هامدة في الحمام. و قامت القاتلة بعدة محاولات انتحار بقطع معصميها ورقبتها، و أمور أخرى. في النهاية، إصاباتها لم تهدد حياتها.

وطلب نائب المدعي العام برونو كوبين حكمًا بالسجن لمدة 20 عامًا. مع النظر إلى طفولتها الصعبة وشخصيتها ومسار حياتها، استفادت الممرضة بظروف التخفيف، وحكمت المحكمة عليها ب 20 سنة سجنا نافذة.

 همس نيوز      |       تصفح >>>    www.hamsnews.com

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

89 + = 93