بلجيكا مصدومة من فيديوهات مسربة ل 20 جندي قاموا بحفلة ماجنة بالعري في ثكة عسكرية.. وصف بالانتهاك الأمني المخيف

تم ضبط حوالي عشرين فردًا من الكتيبة الثالثة من المظليين يرقصون في حفلة بثكنات تياين – Tielen بمنطقو أنتويرب، ويشربون الكحول ولا يهتمون بإجراءات كورونا الصارمة.

وتم إحضار فنانة لتسلية الحاضرين في الحفلة بالتعري، كما ذكرت مصادر إخبترية فلمنكية.

ووفق المصادر، يمكن مشاهدة كل ذلك في سلسلة من مقاطع الفيديو التي تم تسريبها الآن.

وردت قيادة الجيش بشراسة وفتحت تحقيقا في الواقعة.

تم التقاط مقاطع الفيديو بالفعل في 4 مايو في حفل وداع لجندي. صور الحفلة التي بدأت خلال النهار ولكنها استمرت حتى ساعات متأخرة.

الفيديوهات أصبحت الآن في أيدي قناة VTM Nieuws. وواجهت القناة التلفزيونية قيادة الجيش بالدلائل المصورة.

الآن وزارة الدفاع مقلقة من إمكانية إدخال غرباء الى الثكنات، حتى لو كان فنانا، هذا يعتبر تهريب إلى ثكنات ذات إجراءات أمنية مشددة، و هذا يُظهر خطرًا أمنيًا كبيرًا، وفق مسؤولين عسكريين.

مرة اخرى، زلأن قضية يورغن كونينغز أظهرت أيضًا في وقت سابق أن هناك شيئًا خطيرًا في أمن نطاقات الجيش. علاوة على ذلك، يأخذ رأس الجيش الحقائق على محمل الجد لأن المظليين من الكتيبة الثالثة هم وحدة النخبة، تقول المصادر.

ورد وزير الدفاع Ludivine Dedonder من حزب (PS) أيضًا قائلاً: “هذا لا يخص الدفاع فقط، بل ضر بصورة جميع الجنود الذين يؤدون أعمالًا نموذجية في الخارج وفي بلجيكا، ولا سيما لدعم الأمة أثناء الوباء وبعد الفيضانات”، على ما يبدو .

وأضاف “تحقيقات الفيلق والدفاع الداخلي جارية بالفعل في ثلاثة انتهاكات محتملة: أمن المقر العسكري، وقواعد إبعاد COVID-19 واستخدام الكحول في مكان العمل. إذا أكدت التحقيقات هذه الانتهاكات ، سيتخذ الدفاع العقوبات التأديبية و / أو القانونية المناسبة”.

المصدر : همس نيوز  

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

+ 50 = 51