بلجيكا: توفي 7 أشخاص في بلجيكا بمتحور كورونا جديد رغم تطعيمهم.. ويصيب العشرات و هذا ما قاله العالم البلجيكي فان رانست

في مركز الرعاية السكنية Ter Burg في Nossegem (Zaventem)، توفي سبعة من السكان بعد إصابتهم بنوع جديد من فيروس كورونا، على الرغم من أنهم قد تم تطعيمهم.

في المجموع، أصيب 28 من أصل 248 شخصًا من مركز الرعاية السكنية، و 20 مقيمًا و 8 موظفين.

وفقًا لعالم الفيروسات مارك فان رانست، فإن الحادث لا يزال يثبت أن اللقاحات تعمل: في حالة تفشي كورونا، يتعرض كبار السن دائمًا لخطر الموت بشكل أكبر لأن لديهم مناعة أضعف. الموظفين الذين أصيبوا بالعدوى لم يوصلهم الفيرزس ال  المستشفى.

وقال العالم فان رانست لصحيفة هيت نيوز بلاد – Het Nieuwsblad أن الشكل الجديد الذي ظهر لأول مرة في كولومبيا في يناير قد لا يكون أكثر خطورة أو أقوى من متغير دلتا.

وصرح عالم الفيروسات لنفس الصحيفة قائلا “وفقا لبحث بريطاني، لا يوجد سبب للاعتقاد بأنه أكثر عدوى، أو يجعلك أكثر مرضا أو أكثر فتكا”.

همس نيوز 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

− 4 = 2