بلجيكا ـ مأساة: طبيب يقطع رأس رضيعًا أثناء الولادة.. “الرأس مفقود”

• همس نيوز

قالت جيسيكا روس، 20 عامًا، أن الطبيب مارس ضغطًا شديدًا عند ولادة طفلها، وقطع رأس الطفل.
و قال محاميها د. رودريك ادموند. “لقد تحول حلمهم إلى كابوس”.

بدأت روس المخاض في 9 يوليو. بعد عشر ساعات تم توسيعها بالكامل، لكن كتفي الطفل علقت في مهبلها. وقال المحامي: “حاول الطبيب إخراج الطفل برأسه ورقبته، لكنه شد بقوة لدرجة كسر عظام جمجمته ووجهه ورقبته. ثم قرر الطبيب المضي قدما في العملية القيصرية، لكن هذا القرار جاء متأخرا جدا”.

وقال إدموند: “عندما تم قطع الرحم، خرجت الأرجل والجسد، ولكن بدون رأس”.

وأضاف «كان الرأس لا يزال عالقًا في المهبل، وخرج في النهاية بهذه الطريقة. تم قطع رأس الطفل ببساطة”.

و الشرطة الآن تحقق في هذه القضية، رغم أن المستشفى ينفي هذه المزاعم، ويقول انه اتخذ الإجراءات المناسبة قبل وبعد الحادث.

• المصدر: همس نيوز

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

− 2 = 6