آخر الأحداث

بلجيكا : إعتقال رجل أعمال رئيس شركة أدوية من منزله وإيداعه السجن بتهمة ثقيلة

Ξ همس نيوز – لييج

تم وضع فرانسوا فورنييري – Fançois Fornieri، الرئيس السابق للجنة المكافآت في شركة  الطاقة والإتصالات في والونيا نيثيس – Nethys ، قيد الاعتقال يوم الخميس. وهو متهم بالاختلاس.

تم وضع رجل الأعمال في لييج فرانسوا فورنييري ، الرئيس التنفيذي الآن لشركة التكنولوجية الحيوية البيولوجية البلجيكية والمتخصصة في إنتاج أدوية منع الخمل (Mithra ، ميثرا )، تحت مذكرة توقيف يوم الخميس واقتيد إلى سجن (لانتين). وهو متهم بالاختلاس وإساءة استخدام أصول الشركة.

اعتقل الأربعاء في منزله، واستجوبه محققون من الشرطة القضائية الاتحادية (PJF) و المكتب المركزي لقمع الفساد (OCRC) لعدة ساعات في سياق القضية الجنائية المتعلقة بمكافأة الإدارة السابقة (نيثيس). يتم إجراء التحقيق من قبل قاضي لييج فريديريك فريناي المتخصص في مثل هذ القضايا.

وللتذكير ، أقرت لجنة تعويضات نيثيس، المتكونة من رجل الأعمال فرانسوا فورنييري (رئيس مجلس الإدارة، والمتهم الأول الآن) وبيير مايرز وجاك تيسون ، في 22 مايو 2018 ، صحة مبدأ مدفوعات إنهاء الخدمة الممنوحة لـ المديرين التنفيذيين السابقين لشركة نيثيس: ستيفان مورو، وبول هيس، وبينديكت باير،  المقدرة ب15 مليون يورو.

سيمثل فرانسوا فورنييري أمام قاعة المجلس في غضون خمسة أيام. وسيتعين على الأخير أن يقرر ما إذا كان سيستمر في الحبس الاحتياطي أم لا.

كما استمع المحققون إلى بيير مايرز (الرئيس السابق لمجلس الإدارة) وجاك تيسون (المدير السابق وعضو لجنة المكافآت في سركة نيثيس) ، لكن من غير المعروف ما إذا كان قد تم توجيه الاتهام إليهم.

 شركة (ميثرا) تعين الرئيس التنفيذي المؤقت

اجتمع مجلس إدارة ( شركة ميثرا) مساء هذا الخميس وأخذ علما بأمر اعتقال الرئيس التنفيذي فرانسوا فورنييري. و قرر مجلس الإدارة إسناد مهمة الرئيس التنفيذي المؤقت إلى كريستوف ماريشال، الذي شغل منصب المدير المالي (CFO) في ميثرا- Mithra منذ عام 2017.

وقال مجلس إدارة شركة التكنولوجيا الحيوية البلجيكية إنه مقتنع بأن استمرار الأنشطة التشغيلية للشركة “سيعمل على النحو الأمثل” مع تعيين السيد ماريشال.

وشركة ميثرا مدرجة في بورصة بروكسل.

وُلد فرانسوا فورنييري في مقاطعة لييج  ب Ougrée لعائلة تنحدر من أصول إيطالية في أبريل 1962، و أصبح رجل أعمال ناجحًا بثروة تقدر بحوالي 250-300 مليون يورو. رغم أن والده كان رئيس عمال في Cockerill ، فرانسوا  إتبع مسارًا آخر. بدأ حياته المهنية في قطاع الأدوية كممثل طبي في شركة Sanofi العملاقة. ثم انتقل إلى (باير شيرينج) لرعاية القطاع الطبي النسائي. وقال لاحقًا: “لم أترك مساحة كافية لمشاريعي”، موضحًا سبب تلقيه لطلبات شركة (ميثرا) والتي أصبح رئيسها الآن قبل إعتقاله.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

5 + 2 =