آخر الأحداث

بلجيكا: رسميا يتم الإعلان في مجلس النواب عن تفشي الخطر الجديد لمتغير كورونا البريطاني.. وليس له علاقة بالسفر

© همس نيوز – ليمبورغ

بدأ انتشار فيروس كورونا في المملكة المتحدة في بلجيكا دون أي صلة بالسفر إلى الخارج ، وفقًا لنتائج مشروع تجريبي قدمه وزير الصحة الفيدرالي فرانك فاندينبروك في مجلس النواب يوم الخميس.

وقال فاندنبروك إن “الفيروس B117 الذي تم اكتشافه في المملكة المتحدة ينتشر في بلجيكا” ، مضيفًا أنه تم العثور على 18 حالة جديدة.

تم العثور على العدوى في مشروع اختبار تجريبي أجراه البروفيسور هيرمان غوسينز ، الذي فحص 17 مجموعة عدوى في أنتويرب، مع أخذ جميع العينات بعد 2 يناير. ووجد 8 مرضى يحملون فيروس البديل البريطاني.

لا يزال تحليل الجينوم للعينات جاريًا ، ولكن تم الانتهاء منه بالفعل لستة من العينات الثمانية  والتي تبين أنها جميعًا للمتغير الذي ظهر في المملكة المتحدة، وتشكل ما مجموعه 18 مريضًا.

بالإضافة إلى ذلك ، ثلاث من تلك الحالات ليس لها صلة بدولة أجنبية، مما يعني أنهم أصيبوا في بلجيكا. لم يكن الآخرون مرتبطين دائمًا بالمملكة المتحدة، ولكن أيضًا بسويسرا ودبي ولبنان.

قال فاندنبروك، “لذلك فهو منتشر على نطاق أوسع” ، وأكد أن هؤلاء المرضى وأطباءهم العامين قد تم الاتصال بهم بسرعة كبيرة من قبل مفتش الصحة المحلي.

بالإضافة إلى مشروع أنتويرب التجريبي، أيضا لاحظت مختبرات الاختبار الفيدرالية على صعيد بلجيكا “زيادة كبيرة” في العينات التي تفتقر إلى ما يسمى بـ s-gene ، مما قد يشير إلى وجود البديل البريطاني.

وقال الخبراء “هذا يقلقنا”. و قال فاندنبروك: “نحن نواجه خطرًا جديدًا”.

وتوقع فاندربروك، أن يكون لدى مفوضية كورونا نصائح جديدة حول كيفية التعامل مع البديل البريطاني بحلول مساء الجمعة على أبعد تقدير.

وشدد على أنه “يجب أن نتحرك بسرعة، سواء في التحليل أو في المتابعة”.

وأكد أن “متابعة الحجر الصحي من قبل السلطات المحلية أمر ضروري”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

+ 72 = 73