خبير بلجيكي يحذر من عواصف أسوأ قادمة في الطريق

همس نيوز ـ بلجيكا

خلفت العاصفة “Dennis” آثاراً مدمرة خلال إجتياحها لإقليم فلاندرن يوم الأحد الماضي. وكانت الرياح أقوى من عطلة نهاية الأسبوع الماضي عندما كانت العاصفة “Ciara” تمر بالبلاد .

وفي تصريحه لشبكة VRT، حذر الخبير البلجيكي فرانك ديبوسر، أن الأسوأ لم ينتهي بعد، وذلك مع الوصول المرتقب للعاصفتين Ellen وFrancis، وتوقع الخبير وصولهما في وقت مبكر من نهاية الأسبوع المقبل، وقال “إنهما في الطريق”.

وأضاف الخبير معلقا على عاصفة “Dennis وعاصفة “Ciara” “عاصفتين خلال أسبوع واحد لم تكن أمراً إستثنائياً”.

ووأوضح ديبوسر قائلا: “في الوقت الحالي، من المبكر جدًا تقديم التفاصيل، إلا أن ان العاصفتان قادمتان من شمال المحيط الأطلسي. ولا يزال يتعين تشكيلها في خرائط الطقس ولا يوجد شيء يمكن رؤيته بعد”.

وتسببت عاصفة “Dennis وعاصفة “Ciara” في أضرار أكبر شهدتها بلجيكا، وهما من أقوى العواصف الداخلية. hamsnews.com / hamsnews

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

73 − 64 =