آخر الأحداث

بلجيكا: وزير الصحة يشرح أن النهج البلجيكي في الإجراءات الجديدة هو النهج الصحيح على عكس نهج جيراننا

Ξ همس نيوز عن ـ بلجيكا

“هناك شيء يقدره الفيروس وينشط فيه، إنه الإجازات والتجمعات، خاصة تلك التي تحتوي على تركيبة متغيرة من الناس ليست من أسرة واحدة. يجب تجنب ذلك تمامًا، ولهذا السبب أجد أن الدول المجاورة لنا لا تفعل ما يجب القيام به”، صرح بذلك وزير الصحة، فرانك فاندنبروك، مساء الجمعة في نهاية إجتماع لجنة الاستشارة.

وقررت هذه اللجنة الاستشارية إعادة فتح المتاجر غير الضرورية، الثلاثاء، وكذلك المتاحف وحمامات السباحة. لكن هذا لا يعني، بحسب الوزير، تخفيفًا عامًا في إجراءات مكافحة فيروس كورونا، مذكرا هناك شروط صارمة.

إقرأ أيضا: بلجيكا على خطى فرنسا تقرر إعادة فتح المتاجر يوم الثلاثاء لكن بـ 6 شروط.. تعرف عليها

وقال وزير الصحة “رغم الاسترخاء، نحن أكثر صرامة. على سبيل المثل هناك تشديد على السفر إلى الخارج. وفي هذا الصدد، يجب وقف التراخي. لا نوصي مطلقًا بالسفر إلى الخارج، ولكن إذا كنت تعتقد أنك بحاجة إلى القيام بذلك على أي حال، فعليك عزل نفسك إذا كنت ستعود من منطقة حمراء “. وحذر فرانك فاندينبروك، من أن ” الشرطة ستتحقق من أنك تفعل الحجر بشكل صحيح بعد عودتك من السفر إلى المناطق الحمراء”.

في فرنسا وألمانيا وبريطانيا، تم تخفيف إجراءات كورونا في الأعياد، على عكس بلجيكا. على سبيل المثال، في ألمانيا، يمكن أن يلتقي ما يصل إلى 10 أشخاص، يمكن لثلاث أسر مختلفة الالتقاء في نفس المكان. هذا “ليس من الحكمة”. وذكر الوزير أن الفيروس لا يحب شيئًا مثل الحفلات في الأماكن المغلقة مع العديد من الأشخاص المختلفين.

إقرأ أيضا: بلجيكا تقرر مراقبة السفر مراقبة صارمة

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

3 + 3 =