بلجيكا: تلميذ لم تظهر عليه أعراض يحمل فيروس كورونا إلى مدرسة.. في عز المخاوف والنقاش الحاد حول طرق إعادة فتح المدارس

همس نيوز ـ بلجيكا

الطفل الذي حضر الرعاية النهارية بمدرسة ابتدائية في كابلين (مقاطعة أنتويرب)، كان إيجابيًا للفيروس التاجي الجديد ، وفقًا لشبكة تعليم المجتمع الفلمنكية.

والآن يجب على الزملاء والمدرسين الذين كانوا على اتصال به لأكثر من خمسة عشر دقيقة الإلتزام بالحجر الصحي لمدة أسبوعين.

لم يكن لدى الطفل أعراض وتم اكتشاف الفيروس إلى حد ما عن طريق الصدفة، حيق “كان عليه أن يخضع لعملية صغيرة وتم اختباره قبل إجراء العملية فكانت النتيجة إيجابية”.

“بالإضافة إلى ذلك، يعمل والديه في المدرسة، أحدهما في قسم الحضانة والآخر في المدرسة الابتدائية.” لهذا تم عزل والديه أيضا.

لا يزال قسم المدرسة الإبتدائية مفتوحًا في الوقت الحالي، ولكن يجب أن يظل مركز الرعاية النهارية مغلقًا.

وجاء هذا الخبر في عز النقاش السياسي الحاد حول طرق وتدابير إعادة فتح المدارس لجميع المستويات يوم 2 يونيو.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

6 + 1 =