بلجيكا – عاجل : أول مرة عيد الفطر بدون مساجد.. تم إلغاء صلاة عيد الفطر

همس نيوز ـ بلجيكا

السلطة التنفيذية الإسلامية المعترف بها في بلجيكا أن المساجد في بلجيكا ستظل مغلقة خلال عيد الفطر في نهاية شهر رمضان.

بعد إنتشار فيروس كورونا في بلجيكا، أعلنت الحكومة مجموعة من التدابير لإحتواء الفيروس، وتماشيا مع تلك التدابير أعلن المركز الإسلامي في بلجيكا، والذي تعتيره الدولة “سلطة تنفيذية إسلامية معترف بها في بلجيكا”، عن إغلاق المساجد رغم قدوم شهر، وتم حظر الاجتماعات مع مجموعات من الأصدقاء أو العائلة. والآن رغم خروج بلجيكا تدريجيا من أزمة كورونا وفتح المحلات التجارية والمدارس، قررت السلطة التنفيذية الإسلامية على إبقاء المساجد مغلقة في عيد الفطر، وذالك وفق قواعد المسافة الإجتماعية التي مازالت بلحيكا تفرضها.

وقالت السلطة التنفيذية في بيان صحفي: “لسوء الحظ ، من الواضح أن المساجد لا يمكنها فتح أبوابها للمسلمين خلال عيد الفطر المبارك الذي سيقام يومي 23 و 24 مايو”.

بالإضافة إلى ذلك، لا تزال التجمعات في جميع الأماكن الأخرى محظورة في الوقت الحالي. لذلك، لا يمكن أداء صلاة العيد إلا في المنزل، في دائرة محدودة للغاية. وهذا يعني أن صلاة العيد ستقام فقط بين أفراد الأسرة الذين يعيشون تحت نفس السقف.
أخبار ذات صلة:

وأضافت “وبالمثل، يمكن فقط للأشخاص الذين يعيشون تحت نفس السقف المشاركة في الاحتفال ، ربما مع الأشخاص العاديين الأربعة الآخرين الذين، وفقاً لمجلس الأمن القومي، تمكنت كل أسرة من استقبالها في ظل ظروف معينة منذ 10 مايو”. .

وقد إجتمعت السلطة التنفيذية الإسلامية مع المؤسسات الدينية الأخرى لعدة أسابيع، لتكون قادرة على تقديم إقتراح مشترك للسلطات.

لقد اقترحوا 29 مايو أو 5 يونيو كتاريخ محتمل لإعادة فتح واستئناف الأنشطة، في ظل ظروف 10 متر مربع من المساحة الأرضية لكل شخص وتحديد عدد الأشخاص إلى 100 شخص كحد أقصى، ولكن القرار النهائي سيتم اتخاذه من قبل مجلس الأمن القومي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

− 1 = 5