بلجيكا.. في حربه الإقتصادية كورونا يكبد أتوميوم خسارة بملايين اليوروهات ويهددها بالإغلاق

همس نيوز ـ بلجيكا

أتوميوم تلتجئ إلى سلطات المدينة للحصول على المساعدة، بسبب مشاكل مالية تهددها بالإغلاق، نتيجة الحجر الصحي الذي تسببت فيه جائحة كورونا، وبالتالي تم إيقاف شريان الدخل.

وتجدر الإشارة أن أتوميوم تشغلها منظمة غير ربحية لمدينة بروكسل.

وتم تقدير الخسائر المتوقعة بنحو 3 ملايين يورو.

وقبل الأزمة كان متوقعًا فائضًا في الميزانية لعام 2020 بنحو 800000 يورو.

وقالت نائبة مدير أتوميوم، جولي ألماو جونزاليس: 93% من دخلنا يأتي من مبيعات التذاكر، والتسويق وتأجير غرف المناسبات. و 3% فقط تأتي من المنح المقدمة من المدينة بموجب سياسة المعرض الخاصة بها، وهذا على عكس الاعتقاد الشائع، ونؤكد أنه لا يتم دعمنا على الإطلاق.

وأوضحت ألما جونزاليس: يمكننا التعامل مع ذلك، ولكن السؤال هو ما يمكن أن نتوقعه في السنوات القادمة، نحن بحاجة إلى دعم هيكلي سريع.

وأضافت أنه بموجب أحدث إجراءات مجلس الأمن القومي البلجيكي لتخفيف الحجر الصحي، قد يفتح الأتوميوم أبوابه إعتبارًا من الأسبوع المقبل، لكن الاستعدادات لم تكتمل بعد، مشيرةً إلى ان الإدارة تستعد لفتح جزئي من 1 يونيو، والعودة إلى العمل العادي من 1 يوليو.

وللإشارة كان العام الماضي ثالث أفضل أعوام أوتوميوم على الإطلاق، حيث زادت نسبة الزائرين منذ عام 2006، عندما أعيد فتحه بعد التجديدات، وبحلول الذكرى الخمسين لتشييده عام 2008.

المصدر: عربي 21

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

+ 20 = 26