بلجيكا.. ألقي القبض على خمس نساء بعد مضايقة رجا والبصق عليه.. ما هي العقوبة التي تنتظرهم؟

همس نيوز ـ بلجيكا

ألقت الشرطة في غنت القبض على خمس سيدات من بين مجموعة من ستة أشخاص قاموا بمضايقة عداء، واحدة منهم بصقت على وجه الضحية.

أفاد المدّعون في فلاندرن الغربية بأنّ عداء العدو البالغ من العمر 27 عامًا تعرض للمضايقة والمطاردة والبصق أثناء الجري على طول طريق ووترسبوربان المائي في المدينة.

هرب العدَّاء من المجموعة التي واصلت مضايقاتها وملاحقتها له، مما دفعه إلى استدعاء الشرطة باعتباره أحد الجناة بصق على وجه الضحية.

وصلت الشرطة إلى مكان الحادث واعتقلت خمس سيدات من أصل 6 نساء في المجموعة. تمكنت المرأة السادسة من الفرار من الشرطة بينما تم احتجاز المعتقلين الخمسة للإستجواب.

الشخص الذي بصق على العدو، إمرأة في الأربعينيات من عمرها، تم استدعاؤها أمام المدعين العامين بتهمة التمرد غير المسلح، وتدابير عدم الإمتثال للحبس و “نشر مواد غير ضارة على ما يبدو يمكن أن تثير مشاعر قلق شديدة بشأن الهجمات بدوافع إرهابية”.

ومن المقرر أن تمثل المعتقلة أمام المحكمة الجنائية في 28 مايو / أيار.

وإعتقال المرأة هو أحد الحوادث العديدة التي تنطوي على البصق أثناء إغلاق الفيروس التاجي، مما دفع الشرطة لتصنيفه على أنه جريمة يعاقب عليها بالسجن لمدة تصل إلى عامين.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

86 − = 77