بلجيكا: المزيد والمزيد من خرق قواعد الحجر الصحي.. والشرطة ترفع درجة التحذير

همس نيوز ـ بلجيكا

مع إستمرار تدالير إحتواء فيروس كورونا في بلجيكا، يتم القبض على المزيد والمزيد من الناس وتغريمهم لخرقهم القواعد، وفقا للمدعين العامين في البلاد.

مجالات المشكلة الرئيسية هي الرحلات غير الأساسية والقاعدة ضد التجمعات.

يأتي التحذير من إروين ديرنيكورت، رئيس كلية المدعين العامين، والتي تمثل كبار المدعين من جميع أنحاء البلاد. ووصفها بـ”الزيادة المذهلة” في عدد الغرامات التي تسلمها الشرطة، وفق صحيفة دي تايد.

على سبيل المثال قبل يومين، يوم الخميس الماضي، ، تم إصدار 2301 غرامة، وهو رقم قياسي ليوم واحد، ليصل المجموع منذ تفشي الفيروس التاجي إلى 20،694.

وقال “خلال عطلة عيد الفصح الأخيرة كان من الصعب للغاية على الناس البقاء في منازلهم، ولكن لقد توصلنا إلى إدراك أنهم لم يتأخروا تمامًا بسبب الغرامات التي تصدرها الشرطة”.

في البداية، عندما تم الإعلان عن الإجراءات لأول مرة، إعتبرت بعض إجراءات الشرطة شديدة الحماس، حتى نصحت مكاتب المدعين العامين الشرطة باستخدام السلطة التقديرية في إصدار الغرامات.

قال ديرنكورت إن الشرطة تعمل الآن بثبات في جميع أنحاء البلاد، ولا يمكن أن تعزى الزيادة في إرتكاب المخالفات إلى زيادة في نشاط الشرطة. وقال إن الزيادة هي ببساطة إشارة إلى أن المزيد من الناس يخالفون القواعد.

وقال: آمل ألا يرتكب الأشخاص الذين تلقوا غرامة في نهاية الأسبوع الماضي مخالفة أخرى إذا كان الطقس جيدًا. أريدهم أن يفهموا أن التعميم الذي أرسله المدعون العامون ينص بوضوح على أن المخالفة الثانية ستشهد إرسال الشخص تلقائيًا إلى المحكمة”.

أفادت الشرطة في بروكسل هذا الأسبوع بإعتقال شاب تم إصدار ما مجموعه 14 إشعارًا بالغرامة، والذي سيمثل الآن في المحكمة. وحذر Dernicourt من أن المخالفين المتكررين لا يجب أن يذهبوا حتى الآن قبل المثول أمام القاضي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

57 − = 56