عائلة الضحية عادل ببروكسيل تطالب الشباب بالهدوء.. والصحف تتطرق إلى حياته الهادئة

همس نيوز ـ بلجيكا

اندلعت أعمال شغب في أندرلخت يوم السبت بعد وفاة عادل ، وهو شاب يبلغ من العمر 19 عامًا، توفي يوم الجمعة أثناء فراره من الشرطة.

ووفق تصريح أقارب عادل: “كان عادل شابا هادئاً جداً ومبهجاً ومليئاً بالحياة، كان موضع تقدير الجميع ، وأسرته، وأصدقائه. و كان فتى خال من المشاكل. كان مصابا بالسكري وكان هشا من الناحية الصحية”.

وقال المقربون من الشاب عادل ما لا يمكننا تصديقه!

وقالة عائلة الضحية: “نطلب من الشباب أن يهدأوا نريد أن نحزن في هدوء”.

إقرأ أيضا: بعد موت الشاب عادل بعد مطاردة بوليسية في حادثة ببروكسيل: شباب ينتقمون بتكسير سيارات شرطة.. بالفيديو

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

1 + 3 =