آخر الأحداث

ثلث الأمريكيين يؤمنون بنظرية المؤامرة حول فيروس كورونا

همس نيوز ـ  متابعة

قال ثلث المواطنين في الولايات المتحدة الأمريكية تقريبا إنهم يعتقدون أن الفيروس التاجي الجديد “كوفيد-19” تم تصنيعه في المختبرات، بشكل أو آخر.

وفي استطلاع لمركز “بيو” الأمريكي، قال 29% من المستطلعة آراؤهم إن فيروس كورونا المستجد، تم إنشاؤه في المختبر، فيما قال 43% آخرون إن الفيروس نشأ بشكل طبيعي.

وقال حوالي ربع الشريحة التي شاركت في الاستطلاع (23%) إن السلالة الحالية من الفيروس التاجي تم تطويرها عن قصد في المختبرات، بينما قال 6% إنها قد تكون طورت في المختبر عن طريق الخطأ، وقال الربع تقريبا إنهم ليسوا متأكدين من مصدر الفيروس، في حين يؤكد العلماء أن الفيروس نشأ طبيعيا.

على صعيد الأعمار، قال عدد أكبر من الشباب إن الفيروس تم تطويره في المختبر، فعلى سبيل المثال قال ثلث البالغين في الفئة 18- 29 عاما (35%) إن الفيروس صنع في المختبر، بينما قال 21% ممن أعمارهم فوق الـ65 الشيء نفسه.

ويقول أربعة من كل عشرة (39%) ممن هم دون الـ30 عاما إن الفيروس نشأ بشكل طبيعي، وقال 51% ممن هم فوق الـ65 عاما الشيء ذاته.

وعلى صعيد التحصيل العلمي، كان حملة الشهادات العليا أقل إيمانا بتصنيع الفيروس في المختبر (19%)، فيما قال حملة الثانوية العامة أو الأقل تعليما بنسبة أكبر إن الفيروس هو نتاج المختبرات (35%).

وقال حملة درجة البكالوريوس على الأقل إن الفيروس حدث طبيعيا، بنسبة 61%، فيما رأى 31% من حملة الثانوية العامة أو أقل الشء ذاته.

أما بالنظر إلى الانتماء السياسي والأيديولوجيا، فكان الجمهوريون ومن يميل لهم من المستقلين أكثر ميلا إلى أن الفيروس تم تصنيعه في المختبرات (37%)، في مقابل 21% فقط بين الديمقراطيين.

المصدر عربي21

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

89 − 81 =