بلجيكا تتخذ هذا الإجراء بعد غرق بيوت الجنازات بجثث ضحايا كورونا

همس نيوز ـ بلجيكا

السلطات البلجيكبة شرعت في إنشاء مشارح مؤقتة لتخزين الجثث بعد تكاثرها، وذلك بعد غرق بيوت الجنازات بسبب إرتفاع عدد الوفيات الناجمة عن جائحة فيروس كورونا.

وأكد أحد أعضاء مجلس المدينة أن شاحنة مبردة قادرة على تخزين 36 تابوتًا إستأجرتها مدينة لييج في محاولة لإتاحة بعض الوقت لمنازل الجنازات المحلية.

وقالت إليزابيث فرايبون عضو مجلس المدينة : “الوضع ببيوت الجنازات بات صعباً للغاية ، حيث عدد كبير من الجثث ،الأمر الذي إضطر بعض الخدمات التي عملت خلال عطلة نهاية الأسبوع بالفعل إلى إستئجار مساحات تخزين إضافية”.

وأضافت عضوة مجلس المدينة ،سيتم إستخدام الشاحنة “كمشرحة مكملة” ، في خطوة من المدينة لتقديم استجابة لمنازل الجنازات الخاصة ، التي نبهت السلطات لحاجتها إلى سعة إضافية.

ووفقًا لأحدث الأرقام الرسمية ، بلغ عدد الوفيات في بلجيكا نتيجة وباء فيروس كورونا الجديد 2،523 يوم الخميس ، في فلاندرز ما يقرب من النصف (1.178) حالة وفاة ، تليها والونيا (943) وبروكسل (402).

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

+ 60 = 64