آخر الأحداث

فلاندرن تطلق خطة طارئة للحد من الانتشار المتزايد لوباء فيروس التاجي

همس نيوز ـ بلجيكا

أطلقت فلاندرن خطة طارئة للحد من الانتشار المتزايد لوباء فيروس التاجي في دور التمريض، والتي قال عنها المشرعون المعارضون إنها جاءت “بعد فوات الأوان”.

وقال وزير الصحة الفلمنكي ووتر بيكي إن الوضع في دور رعاية المسنين سيتم معالجته بخطة من عشر نقاط تم الكشف عنها يوم الأربعاء أمام لجنة الرفاهية البرلمانية الإقليمية.

تتضمن الخطة استمرار فرض حظر على جميع مراكز الرعاية منذ أن تم فرضها لأول مرة في 13 مارس، بعد أيام من اتخاذ بروكسل و والونيا لإجراءات مماثلة.

كما تشكل المبادئ التوجيهية لكيفية عزل ومعالجة الحالات المشتبه فيها أو المؤكدة بالإضافة إلى إستراتيجيات تعويض النقص في الموظفين ومعدات الحماية والمعدات الطبية جزءًا من الاستراتيجية.

وقال بيكي على تويتر، بالإضافة إلى ذلك، سيتم تكليف فرقة عمل مخصصة، تعمل يوم الخميس، بالمراقبة اليومية لدور التمريض في فلاندرن.

وستكون الجهود على الصعيد الوطني لزيادة الإختبارات في دور التمريض أيضًا عنصرًا مركزيًا في الخطة، حيث ستقوم وكالة الصحة الإقليمية هذا الأسبوع بمشاركة البيانات حول كيفية توزيع أكثر من 11000 مجموعة اختبار بين دور التمريض.

في بيان على الإنترنت ، قالت الوكالة إن جميع الموظفين والمقيمين يخضعون للاختبار في عدد من دور رعاية المسنين ولكن لا تزال هناك موارد كافية للقيام بذلك في جميع دور رعاية المسنين في فلاندرز.

‘خارج السيطرة’
واجهت خطة الوزير انتقادات حادة حيث اتهم المشرعون المعارضون بيكي بالفشل في التصرف في وقت سابق على الرغم من الوصول إلى البيانات ذات الصلة.

وانتقد النائب هانيلور جويمان بيكي لفشله في إثارة القضية مع السلطات الفيدرالية على الرغم من حقيقة أن دور التمريض بدأت تتبع الحالات منذ 18 مارس.

قال جويمان، وفقًا لـ De Morgen، “مات المئات في النصف الثاني من شهر مارس”، في حين شبه النائب بيورن رزوسكا الوضع في دور رعاية المسنين بـ “حريق مشتعل نجا من سيطرتنا”.

وقالت رزوسكا إن الفيروس موجود الآن في نصف دور رعاية المسنين، مضيفة أنه “من غير المفهوم” أن يتم اتخاذ إجراءات “بعد 3.4 أسابيع من الأزمة”.

وتأتي تصريحات المشرعين بعد أن قالت شبكة من منظمات الرعاية الصحية الفلمنكية إنه “من الملح” أن تزيد السلطات من الإختبارات في دور رعاية المسنين في بيان صحفي نُشر في 26 مارس / آذار.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

− 1 = 7