رئيسة جكومة بلجيكا تخطب لتشجع وتدعو الناس للتأقلم والصبر وتتوقع إرتفاع الوفياتات عند ذروة الفيروس

همس نيوز ـ بروكسيل

قامت رئيسة الوزراء بتقييم الأزمة التي سببها الفيروس التاجي الجديد من خلال رسالة فيديو بثت باللغتين الهولندية والفرنسية، ووجهت رسالة جديدة إلى البلجيكيين، طلبت منهم التمسك.

لمشاهد خطاب صوفي ويلميس رئيسة وزراء بلجيكا إضغط هنا

وقالت صوفي ويلميس، إن الأرقام الأخيرة تعطي الأمل، ولكن “علينا أن نتمسك أكثر من أي وقت مضى”.

“يتفق الخبراء على أن آثار جهودنا على تطور الفيروس في بلجيكا ملموسة. هذا واضح في العديد من المؤشرات مثل معدل انتشار الفيروس أو معدل مضاعفة الأسِرَّة المشغولة في أقسام المستشفى. هذه بيانات مشجعة.

وفي نفس الوقت أضافت “لسوء الحظ، نحن نعلم أنه بعد ذروة تفشي الفيروس تأتي الكثير من الوفيات رغم جهد المستشفيات، لذلك، فإن إعلانات الأسابيع المقبلة ستظل صعبة للغاية، هذا ما أخشاه”.

 إقتراح : إنظموا إلى مجموعتنا في الفايسبوك بلجيكا بوست- عربي BELGPOST إضغط هنا

وفي سياق مشجع لرفع المعنويات قالت في خطابها “على الرغم من هذا، يجب علينا المثابرة أكثر من أي وقت مضى. يتم اختبار إرادتنا يوميا. قدرتنا على التأقلم أيضًا. علينا أن نتمسك. أنا أؤمن بقدرتنا على البقاء متحدين وموحدين في مواجهة الشدائد. لدينا جميعًا الفرصة لإثبات ذلك يوميًا على جميع المستويات”.

إقرأ أيضا: تفاصيل الجزء الثاني من خطاب رئيسة حكومة بلجيكا اليوم وإشارتها إلى تمديد تدلبير إحتواء الوباء.. ووعدها الجديد

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

9 + 1 =