بلجيكا: مرة أخرى وزيرة الصحة تكرر أن قناع الفم ليس له معنى علميّاً.. وهذه هي وصيتها للحماية من كورونا

همس نيوز

قالت وزيرة الصحة البلجيكية ماجي دي بلوك يوم الأحد إن ارتداء قناع الفم عند الخروج في الأماكن العامة ليس ضروريًا خلال فترة الإغلاق الجالية.

وقالت “ومع ذلك، لا يزال من الممكن إتخاذ قرار تقديم المشورة للجمهور بارتداء قناع الفم في مرحلة لاحقة للتطهير”.

وقال دي بلوك في برنامج “C’est pas tous les jours dimanche” على قناة RTL في الوقت الحالي، “علمياً، إرتداء القناع لا معنى له”.

وقالت الوزيرة إنها تتفهم عواطف وقلق الأشخاص الذين يرغبون في ارتداء قناع، لكنها كررت التأكيد على أن تدابير النظافة مثل غسل اليدين “أكثر أهمية” ، في إشارة إلى إرشادات منظمة الصحة العالمية.

 إقتراح : إنظموا إلى مجموعتنا في الفايسبوك بلجيكا بوست- عربي BELGPOST إضغط هنا

ونشر موقع همس نيوز سابقا عدة تصريحات للوزيرة ماجي دي بلوك، قالت فيها إن إرتداء القناع لا يوقي من فيروسات التاجي، لأنها لا تنتقل عبر الهواء، والخطورة تكمن في إلتصاق الفيروس باليدين أو الملابس، وإذا تم إهمال النظافة المطلوبة وغسل اليدين كما هو مطلوب، قد ينتقل إلى داخل الشخص عبر لمس الوجه عن طريق الفم أو العينين أو الأنف.

وكان بعض الخبراء قد قالوا سابقا، إن القناع ضروري للمصاب أو من يشك في نفسه أنه مصاب، حتى لا تصيب العدوى الآخرين في حالة تطاير الرذاذ اللعاب أثناء العطس. وضروري للممرضين والأطباء الموجودين في الخطوط الأمامية في معركتهم مع الفيروس، و الذين هم دائما في حالة قرب مع ضحايا كوفيد-19.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

38 − = 31