رسميا.. الصين تعتذر لأول طبيب حذر من فيروس كورونا وإتهمته بنشر معلومات كاذبة

همس نيوز ـ بلجيكا

بشكل رسمي قدمت السلطات الصينية إعتذارها لطبيب مختص في العيون الراحل “لي وينليانغ”، وذالك بعد مراجعة التحقيقات التي أجريت معه من قبل الشرطة، وتبين أنها خالفت الإجراءات السليمة.

وكان الطبيب الذي قضى نحبه عن عمر ناهز 34 عاما، جراء إصابته بفيروس كورونا، أول من حذر من فيروس كورونا.

لكن تحذيره لم يأخذ بعين الإعتبار، بل تم استدعاؤه الشهر الماضي، بتهمة نشر معلومات كاذبة عن الفيروس، وتحذير زملائه لاتخاذ احتياطات بعد خشيته من كون المرض المنتشر فيروس السارس.

ونقل موقع “بزنس إنسايدر” عن وسائل إعلام صينية قولها: إن إدارة الشرطة والمجلس التأديبي للحزب الشيوعي، قدما الاعتذار لعائلة لي، وسحبا بيان التوبيخ وأمر التوقيف الذي كان صدر ضده قبل وفاته.

ولفت إلى إصدار عقوبات تأديبية بحق ضابطي شرطة، كانا يشرفان على عملية التحقيق مع الطبيب الراحل، وقال المجلس إن الشرطة أساءت التعامل مع القضية، وخالفت القانون.

و توفي الطبيب “لي وينليانغ”، بينما كان يعالج في المستشفى المركزي بمدينة ووهان الصينية، والتي كانت بؤرة للمرض، قبل أن تحاصره السلطات ويتوقف عدد تسجيل الإصابات والوفيات.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

9 + 1 =