هكذا تكافح المختبرات البلجيكية في حربها مع فيروس كورونا

همس نيوز

قال رئيس الجمعية البلجيكية لأطباء الحوادث والطوارئ “يان ستروبانتس” إن المختبرات البلجيكية تحاول تحسين الكفاءة للتعامل مع أزمة فيروس كورونا.

وتتعرض خدمات الحوادث والطوارئ في المستشفيات على وجه الخصوص لضغوط هائلة أثناء الوباء، وفق ما أوضحه المتحدث.

وقال ستروبانتس”المرضى الذين يعانون من أمراض خطيرة يعانون من مشاكل في الجهاز التنفسي يجب معالجتهم وفحصهم، سواء كانت نتائج إختبارهم إيجابية لفيروس كورونا أم لا. وأضاف “يجب عزلهم وهناك عدد محدود من الغرف.”

وقال ستروبانتس ـ Stroobants أن المختبرات تكافح للتعامل مع عبء العمل ويجب على المرضى الانتظار لفترة أطول قبل تلقي نتائجهم. “لكنهم يحاولون تحسين الكفاءة.”

كما حذر رئيس الرابطة البلجيكية للنقابات الطبية (Absym) مارك موينز من نقص الأقنعة والنظارات الواقية والقفازات. ويعتمد محترفو الرعاية الصحية بشكل كبير على المخزون الحالي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

89 − 87 =