أردوغان يتوعد بإبقاء الحدود مفتوحة أمام المهاجرين حتى يخضع الاتحاد الأوروبي لشروطه

همس نيوز ـ متابعة

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس الأربعاء، في في خطاب متلفز، أنه سيبقي حدود تركيا مفتوحة أمام المهاجرين واللاجئين الساعين للوصول إلى أوروبا، حتى يلبي الاتحاد الأوروبي كافة مطالبه.

وعلى الرغم مما أثاره قرار أنفرة، المتعلق بفتح حدودها أمام اللاجئين، من خلاف مع بروكسل، وسجالا حادا مع اليونان، إلا أن أردوغان أكد على أمل بلاده في التوصل لاتفاق جديد مع بروكسل قبل قمة قادة الاتحاد الأوروبي في 26 مارس/آذار.

وقال أردوغان بوضوح “سنواصل الإجراءات القائمة على الحدود إلى أن تتم تلبية كافة توقعات تركيا، ومنها حرية التنقل… وتحديث الإتحاد الجمركي والمساعدة المالية، بشكل ملموس”.

وجدير بالذكر، فإن تركيا تدفع المهاجرين إلى الحدود، واليونان تستقبلهم بالغازات المسيلة للدموع، وبضرب المهاجرين وأخذ مقتنياتهم في حال تمكنوا من العبور.

وقال أردوغان في خطابه المتلفز “لا فرق بين ما فعله النازيون وتلك الصور من الحدود اليونانية”.

وفي نفس الوقت نفت اليونان تعنيف المهاجرين، وإتهمت تركيا بدفع ما وصفتهم بـ “الناس اليائسين” للقيام بمحاولات خطيرة للدخول إلى أوروبا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

24 − 18 =