ملك بلجيكا مطالب بأن يفعل خطوة تجاه أخته التي أنكرها والده قبل أن يعترف بها مؤخرا

همس نيوز

اعترف ملك بلجيكا السابق ألبرت أخيرًا بأن “دلفين بويل” هي ابنته. على الرغم من أنه فعل ذلك بطريقة باردة جليدية من خلال بيان صحفي.

وقال باتريك ديكليرك، أحد المقربين من دلفين بويل، يجب على الملك فيليب أن يتخذ خطوات تجاه أخته التي ناضلت من أجل نسبها.

وقال باتريك في تلفزيون ستوري: “أوصيه شخصيًا لاتخاذ خطوة معينة”.

وقال “هذا لا يجب أن يكون علنًا، لكن يجب أن يقوم بخطوات، وربما يستطيع أن يوضح للعالم الخارجي أنه لا يسير في نفس اتجاه والده ألبرت الذي أنكر إبنته منذ رفع القضية، إلى غاية إعترافه مؤخرا”.

وأخبار “دلفين بويل” شحيحة منذ إعتراف والدها ملك بلجيكا السابق، ألبيرت، بأنها من صلبه. لكن خروج باتريك ديكليرك، المقرب من دلفين بوي، بهذا التصريح يفتح باب التحليل على مصراعيه.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

77 − 71 =