هكذا علقت تركيا على إعلان نظام الأسد إجراء انتخابات في أبريل

همس نيوز

في تعليقه على إعلان نظام الأسد إجراء انتخابات برلمانية بسوريا في أبريل/نيسان المقبل، اعتبر المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، أن “هذه الانتخابات بحكم العدم، ولن تكون مختلفة عن سابقاتها، ولن يكون لها أي شرعية بالنسبة لنا أو بالنسبة للشعب السوري أو المجتمع الدولي”.

ومن جهة أخرى، قال إبراهيم قالن، في مؤتمر صحفي عقده، الأربعاء، عقب اختتام اجتماع مجلس الحكومة الرئاسية في المجمع الرئاسي بأنقرة، إن الهدف الأساسي من زيارة الرئيس رجب طيب أردوغان إلى العاصمة الروسية موسكو، تحقيق وقف إطلاق نار عاجل في إدلب، شمال غربي سوريا، في إطار اتفاق سوتشي.

وتابع المتحدث قائلا: “سنسافر إلى موسكو وكلنا أمل في التوصل إلى موقف مشترك أو اتفاق إزاء الأحداث في إدلب”. حسب وكالة الأناضول الرسمية.

وفي نظر بعض المراقبين، دخل الأسد ونظامه إلى أسود رقعة في التاريخ، حيث تمسكه بالسلطة دمر سوريا وأراق دماء شعب بدون رحمة ما يقارب عقد من الزمن، ومازال مستمرا في مسرحياته رفقة حلفائه للظهور كلاعبين سياسين وعسكريين محنكين على الصعيد المحلي والدولي، في ظل تراجع النخب وضعف تأثيرها على الصعيد العربي و العالمي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

مقالات ذات صلة

علق على هذه المادة

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالأداب العامة

+ 20 = 21