شاهد السكان ينتقمون من ساحر مشعوذ وهو عاريا
دبي ـ الساعة الآن


الرئيسية همس دولي شاهد السكان ينتقمون من ساحر مشعوذ وهو عاريا

أضيف في 29 دجنبر 2016 الساعة 20:16 شاهد السكان ينتقمون من ساحر مشعوذ وهو عاريا

* همس نيوز ـ متابعات

تشبث كل من عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، وامحند العنصر، الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، بموقفهم السابق بعدم التحالف مع بنكيران في ضل وجود حميد شباط ، الأمين العام لحزب الاستقلال، بسبب مواقفه.
وقال عزيز أخنوش، على ضوء قضية حدود موريتانيا : “طرحنا عدد ديال الإشكاليات، الإشكالية الكبيرة اللي مطروحة هي ما وقع في آخر الأسبوع والمواقف اللي تخدات من الدولة المغربية ووزارة الخارجية (قضية شباط)، وعلى ضوء ذلك الثقة ما يمكنش تكون مع بعض الأطراف، ولا بد ناخدو وقت لتشكيل حكومة منسجمة”.
وأضاف أخنوش : “أنا والعنصر قدمنا مواقفنا ودافعنا عليها، وقلناها لرئيس الحكومة وقال غادي ياخد الوقت، والاجتماع كان إيجابي”.
رد بنكران جاء سريعا ، على لسان عبد العالي حامي الدين، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، الذي شدد على أن “أي محاولة للربط التعسفي بين أزمة شباط وبين تشكيل الحكومة سيكون مجانبا للصواب، وسيعتبر بمثابة استمرار لمسلسل المناورات المكشوفة الذي تريد أن تربح بالاشتراطات ما فشلت في تحقيقه بالانتخابات”.
وإعتبر عبد العالي حامي الدين، وهو أحد المقربين من الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله بنكيران، أن الإعتذار الذي قدمهُ حميد شباط الأمين العام لحزب الإستقلال وقيادة الحزب لموريتانيا رئيسا وحكومة وشعبا، على متن افتتاحية نشرتها جريدة العلم في عددها ليوم الخميس (29 دجنبر)، والرسالة الملكية إلى الرئيس الموريتاني، وزيارة رئيس الحكومة إلى موريتانيا، بسب تصريحات “زعيم الإستقلاليين” حول الوحدة الترابية الموريتانية، “كفيلة بإغلاق هذا الملف، والعودة إلى شأننا الداخلي”.
* المصدر المغرب 24
 تعرض رجل يمارس السحر والشعوذة إلى مهزلة في إحدى قرى نيجيريا، بعد أن ضبط أثناء قيامه بدفن حرز وطلاسم تحت منازل منافسيه.
وتعرض الساحر القروي للضرب بالعصي من قبل المنافسين الذين اكتشفوا نواياه الشريرة.
وتم جرّه فوق عربة تستخدم لنقل مواد البناء في العادة، وطافوا به أنحاء القرية عاريا، ليفضحوه شر فضيحة.
وقد حدثت الواقعة للرجل واسمه غابون ايياكا في ولاية إيمو بجنوب نيجيريا، حيث خضع لقانون العدالة المحلي في المجتمع.
وبالتالي لم يكونوا في حاجة لحمله إلى الشرطة.
وتقول تقارير محلية إنه تم القبض عليه بجوار منزل سياسي كبير يدعى مارسيل مارلي، وهو يحمل أدوات الشر في طريقه لدفنها بجوار المنزل.
وقد ادعى ايياكا أنه قام بهذا الفعل بعد أن تلقى أمرا من “القوى العليا” التي يعتقد بها في أعراف القرية المتوارثة.
وقال دفاعا عن نفسه إنه تلقى من “الروح المقدسة” أمرا بتنفيذ هذا الواجب، ولم يكن أمامه من سبيل سوى الاستجابة.
وعلق أحد مستخدمي وسائل الإعلام الاجتماعية المحلية يدعى “سي أجي اوينازو” على الحادثة بقوله: “إن هذا الرجل هو الشر بعينه، وأنه لا يستحق الشفقة أبدا”.
وأشار إلى أنه يدرك هذه الحقيقة عن هذا الساحر الشرير منذ أيام طفولته.
وأضاف يشكر الله “أن الرجل ينال عقوبته الآن من الشباب في سوق القرية بالطريقة التي تليق به”.
والسياسي المستهدف رجل معروف بأعمال الخير في المجتمع المحلي، لكنه يعاني منذ عامين من علة جعلته غير قادر حتى على تناول الطعام.

قيم هذه المادة |
0,0





محتويات قد تعجبك :

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى