إعلان عن مظاهرة شهرية بأنتويرب تدعم الحزب المتطرف وتحتج على إقصاءه من الحكومة

الرئيسية بلجيكا الآن

إعلان عن مظاهرة شهرية بأنتويرب تدعم الحزب المتطرف وتحتج على إقصاءه من الحكومة
أضيف في 14 أكتوبر 2019 الساعة 12:28

همس نيوز ـ بلجيكا

ستعقد أول مظاهرات شهرية، ضد "التطويق السياسي" الذي فرضته الأحزاب الفلامنكية ضد الحزب اليميني المتطرف "فلامس بيلانغ، حتى لا يصل إلى الحكومة الفلمنكية.

المظاهرة ستكون يوم الأحد 20 أكتوبر في "جروينبلاتس" في أنتويرب. وسبق أن نُظمت مظاهرة أخرى في بروكسيل رغم قرار المنع، وسميت بـ "المريخ في بروكسل"، وإعتقل على إثرها العشرات، في 15 سبتمبر 2019 .

وبحسب إعلان صفحة الفيسبوك الخاصة بالحركة القومية التابعة لفلامس بيلانغ"، فإن الهدف هو تنظيم "مظاهرة دائمة"، والمتظاهرين سوف يتجمعون في Groenplaats في أنتويرب عند الظهر والبقاء هناك. ورحب الإعلان باللافتات والأعلام، لكن "الشعارات ذات العلامات المحرمة والعنصرية" لن يتم التسامح معها.

وبحسب تقرير صحيفة "دي مورغن"، فإنه على الرغم من أن المنظمين يزعمون أنهم حصلوا على إذن للمظاهرة، إلا أنه لا يوجد تصريح نهائي بعد، وفقًا لما ذكره عمدة أنتويرب بارت دي ويفر (N-VA).

وجاء في الإعلان الهدف هو تنظيم مظاهرة كل شهر. وقال "ألبرت بويكس"، أحد منظمي المظاهرة ، "لسنا راضين عن الطريقة التي تم بها تشكيل الحكومة الفلمنكية، وتم الحفاظ على المطوق" . وقال "أصوات الناس العاديين في فلاندرن تضيع مرة أخرى".

للإشارة فإن إتفاقية "التطويق" هو إجراء سياسي اتخذته جميع الأحزاب في عام 1991 لإبعاد الحزب اليميني المتطرف عن الحكومة عندما حصل فلامس بيلانغ (الذي كان يسمى آنذاك فلامس بلوك) على الكثير من الدعم. على الرغم من أنه لم يعد هناك اتفاق مكتوب بين الطرفين على عدم التعاون مع فلامس بيلانغ ، فقد ظل الإتفاق الشفهي قائماً.

ويذكر أن مظاهرة "المريخ في بروكسل" أطلقت على مسيرة في بروكسل، في 15 سبتمبر 2019 ، منعها عمدة بروكسل "فيليب كلوز"، لأن المنظمين جاءوا من دوائر متطرفة يمينية وكان لهم ماض عنيف. لكن هذه المرة ، يظهر حزب فلامس بيلانغ دعمه. وقد أكد العديد من أعضاء "فلامس بيلانغ" ، مثل "فيليب ديوينتر" و "أنك فان ديرميرش" ، وجودهم بالفعل في أنتويرب.

قال "توم فان جريكين"، رئيس مجلس إدارة فلامس بيلانغ : "لن نبطئ مبادرة حسنة النية إتخذها أناس ودودون".

قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى