نزعات الإنفصال، تحرم المغرب من إستثمارات و مشاريع إقتصادية مهمة.

الرئيسية همس دولي

نزعات الإنفصال، تحرم المغرب من إستثمارات و مشاريع إقتصادية مهمة.
أضيف في 29 أبريل 2017 الساعة 14:20

* همس نيوز ـ  متابعة

قام رئيس الحكومة الكطالانية "كارلاس بودجديمون"، بإلغاء زيارته رفقة نظيره الفلاماني البلجيكي "كيريت بورجوا"، و التي كانت مبرمجة إلى المملكة المغربية يومي الأحد 7 ماي إلى غاية الـ9 منه، الزيارة الملغاة كانت تحمل طابعا تجاريا إقتصايا حيث كان سيشارك فيها، ما يقارب 30 من أرباب الشركات و المقاولات من الجانبية الاوروبيين.

و يأتي إلغاء هاته الزيارة التجارية، حسب ما أوردته الصحف الإسبانية صبيحة اليوم، بعدما توصل مكتب رئيس حكومة كطالونيا الطامح إلى الإنفصال عن المملكة الإسبانية ، بمراسلة من الحكومة المغربية تشعره من خلالها ، بأن لا أحد من المسؤولين المغاربة سيكون على إستعداد لإستقبال الوفد خلال أيام الزيارة .

الحكومة المستقلة الكطالانية ، و عبر بلاغ وزعته يوم أمس الجمعة ، عبرت من خلاله عن حسرتها لما إعتبرته “ قرارا منفردا من جانب المملكة المغربية "موجهة إنتقادا له، و لعدم الإعلان عنه سوى أيام معدودة قبل تاريخ الزيارة.

و لا يخفى على المتابعين للشؤون الداخلية للمملكتين الإسبانية و المغربية ، مدى تأثير النزعات الإنفصالية بكلا البلدين ، على مثل هذا القرار .

قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى