هام جدًّا! ادريس بنيعقوب يكتب: الانقلابيون الجدد..من أوفقير إلى مالا نهاية..
دبي ـ الساعة الآن


الرئيسية نقاش حر هام جدًّا! ادريس بنيعقوب يكتب: الانقلابيون الجدد..من أوفقير إلى مالا نهاية..

هام جدًّا! ادريس بنيعقوب يكتب: الانقلابيون الجدد..من أوفقير إلى مالا نهاية..
أضيف في 31 ماي 2017 الساعة 22:23 هام جدًّا! ادريس بنيعقوب يكتب: الانقلابيون الجدد..من أوفقير إلى مالا نهاية..

* همس نيوز ـ  متابعة

نشر الأستاذ إدريس بنيعقوب تدوينة أثارت إعجاب الكثير من النشطاء تحت عنوان ""الانقلابيون الجدد ..من أوفقير إلى مالا نهاية..""

وجاء في التدوينة:
لقد تغير مفهوم الإنقلاب على نظام الحكم و على الحاكم و لم يعد مرتبطا بالعسكر و استعمال العنف لتقويض بناء سياسي و سلطة معينة و بناء نظام جديد على ركام الهدم.
الإنقلابات تطورت حتى أصبحنا أمام جيل جديد منها لا يرتكز على العنف و الفجائية بقدر ما يتأسس على تحنيط أهم مؤسسات الدولة و تجريدها من اختصاصاتها و نقل مراكز القرار إلى جهات أخرى و تفكيك خطوط دعم المؤسسات القوية و التحكم في الإعلام و في التنظيمات السياسية القائمة و توجيهها لخدمة الانقلابي الجديد و مصالح فصيلته الانتهازية.
في بلادنا لا يسعني إلا أن أقول أنه يعيش بين ظهرانينا انقلابيون فلتوا خلسة أو عن قصد من حقبة إلى أخرى أثناء تسليم السلط للعهد الجديد. فما معنى أن يوجه الملك الأمة إلى مسار معين و إلى وجهة محددة ذات أهداف نبيلة في الوقت الذي تسير تنظيمات سياسية و أجهزة متعددة للدولة ضد هذه التوجيهات بل و تضربها في عمقها و ترسخ أجندات أخرى.
الانقلابي يحاول السيطرة على جهاز الدولة والهياكل المنبثقة عنها سواء كانت منتخبة أو معينة و يحاول قطع خطوط الإمداد عن المشروعية.
الانقلابي لا حس وطني لديه كل ما يهمه هو مصلحته و لو اقتضى الأمر التعامل مع الأجنبي و إستعمال أساليب التصفية المعروفة و غير معروفة.
الانقلابي الجديد متحكم مستبد طاغية و إن كان يبدو حملا وديعا لا حول له و لا قوة.
#ستكون له الأمة و المغرب العميق بالمرصاد..

 

قيم هذه المادة |
0,0





محتويات قد تعجبك :

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى