البلغيتي: لماذا الفتيت إختار منطقة الريف للحديث عن الأهداف وأهداب العرش؟

الرئيسية نقاش حر

البلغيتي: لماذا الفتيت إختار منطقة الريف للحديث عن الأهداف وأهداب العرش؟
أضيف في 14 أبريل 2017 الساعة 00:44

همس نيوز - متابعة

نشر الكاتب والإعلامي ""رشيد البلغيتي""، تدوينة نالت إعجاب الكثير من أصدقائه والمتابعين لحسابه على موقع الفيسبوك، وهي متعلقة بتحليله الخاص لزيارة وزير الداخلية عبد الوافي الفتيت لمنطقة الريف، هناك من يعتبره ساخر، وهناك من يراها من صلب الواقع.

وقال البلغيتي بعد إلقاء تحية الصباح: ""السيد عبد الوافي الفتيت، وزير الداخلية، إختار الريف للحديث عن "الأهداف" ثم "الأهداب".
أما عن الأهداف، ويقصد أهداف الحراك الحضاري السلمي النبيل في الريف، فقد وصفها بالمشبوهة والتي لم يتم الاكتفاء بالتخطيط لها على مستوى الميدان، حسب وزير الداخلية، بل يتم التأطير لها سياسيا عبر الترويج لعدد من الشعارات السياسية المتطرفة ولخطاب الكراهية ضد المؤسسات!!
وعن الأهداب يقول الفتيت أن ساكنة الريف "مافتئت تعبر عن تشبثها بأهداب العرش العلوي المجيد على مر تاريخ الدولة المغربية".
قبل أن يختم كلامه، حسب منشور الوزارة المنشور على حبل الوكالة االرسمية للانباء، بالقول إن "المسؤولية ملقاة كذلك على عاتق الأحزاب السياسية الممثلة بالإقليم، التي يخول لها دستور المملكة مهمة تأطير المواطنات والمواطنين وتعزيز انخراطهم في الحياة الوطنية، وإعداد أطر كفأة تتولى المسؤوليات الانتخابية".
تقديري أن من أرسل عبد الوافي ليُفَتِتَ الكلام على صخر جبال الريف إرتكب ثلاثة أخطاء فادحة:
1 - تخوين الحراك (الأهداف).
2 - رجعية الخطاب (الأهداب).
3 - تناقض المرجعية (خادم دولة، غير محزبمنتخب، يتحدث عن المسؤولية الملقاة على عاتق الأحزاب والمنتخبين).

إقرأ أيضا: هذه الميزة التي حصل عليها ابن كيران، تشرف بها كأول سياسي مغربي في التاريخ بعد الملك محمد السادس


قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى