بعد خطاب العرش وربط المسؤولية بالمحاسبة: خالد عليوة يصول ويجول وأوزين في منصب شاغر، هنا يوجد المشكل!
دبي ـ الساعة الآن


الرئيسية في العمق بعد خطاب العرش وربط المسؤولية بالمحاسبة: خالد عليوة يصول ويجول وأوزين في منصب شاغر، هنا يوجد المشكل!

أضيف في 30 شتنبر 2017 الساعة 19:36 بعد خطاب العرش وربط المسؤولية بالمحاسبة: خالد عليوة يصول ويجول وأوزين في منصب شاغر، هنا يوجد المشكل!

* همس نيوز ـ موقع رأي

يؤكد بعض الباحثين والمختصين في الشؤون المغربية، أن نخبة كبيرة من المغاربة لا تذوب مواقفهم وأفكارهم مع كثرة المستجدات، وفي هذا الصدد مازال خطاب العرش 2017، وكل المواقف والخطابات الملكية السابقة، قابلة للتحليل وللقراءة من عدة زوايا، وستظل كذالك مادام أنها دخلت التاريخ السياسي المغربي من بابه الواسع، والأجيال القادمة ستكون أكثر  جرأة في التحليل للتاريخ.

وما أثار إنتباه همس نيوز، هو إهتمام بعض كتاب الرأي بعبارة "ربط المسؤولية بالمحاسبة" التي تضمنتها إحدى فقرات خطاب العرش الأخير، والتي أصبحت تحضر في كل القضايا التي لها علاقة بالمسؤولية والمحاسبة.. في آراء وتحليلات بعض المغاربة التي يمارسونها بكل حرية في مواقع التواصل الإجتماعي.

نقتصر في هذا الموضوع على ملاحظاتنا لقضيتين أساسيتين مازالت تأخذ حيزا واسعا من النقاش على مواقع السوشيال ميديا، ""قضية خليد عليوة ومحمد أوزين"".

الصحافي حميد المهدوي قبل إعتقاله تكلم في هاتين النقطتين بقوة، وتساءل على عدم ربط المسؤولية بالمحاسبة رغم تورط الشخصين المذكورين في قضية فساد هزت الرأي العام الوطني المغربي.

إقرأ أيضا: تطور جديد.. صفقة مالية لطرد الأمير مولاي هشام العلوي من تونس.. وهذه الدول العربية متورطة

ويقول بعض المحللين، ان خطاب العرش لـ 2017، سيكتب بمداد من ذهب لو سارعت الجهات المسؤولة إلى إعادة ملف خليد عليوة للقضاء، وإقالة محمد أوزين من منصب نائب رئيس مجلس النواب، ثم إعادة فتح تحقيق نزيه في ما أصبح يعرب بفضيحة ""الكراطة"" التي استنزفت أموالا طائلة، وذالك كإشارة إطمئنان للمواطنين المغاربة، تمهد لملاحقة كل المتورطين في القضايا التي أحيطت بالفساد..

ويقول أحد المتابعين ""الفترة الحالية توثق صفحات سوداء في التاريخ المغربي، خصوصا بعض الممارسات السياسية ومناوارات بعض الأجهزة التي لم تعجب الكثير من المهتمين، خصوصا بعد إندلاع حراك الريف، حيث يهان من يطالب بحقوقه، وبكل حرية يصول ويجول المتهم بالفساد.."".

أيها القارئ الكريم، مادمت أنك تقرأ الأخبار، نعتقد إنك من نخبة مميزة جدًّا، لا يفوتك تحميلتطبيق همس نيوز من هنا للإسمتاع بمتابعة مستجدات الأحداث..

قيم هذه المادة |
2,0





محتويات قد تعجبك :

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى