رجل يكتشف أن عضوه الذكري صار عظما

الرئيسية بيئة وصحة

رجل يكتشف أن عضوه الذكري صار عظما
أضيف في 13 غشت 2019 الساعة 19:33

همس نيوز ـ متابعة

تعرض رجل للسقوط في الشارع ما اضطره لمراجعة المستشفى، وعند إجراء كشف بالأشعة السينية لتحديد مكان الكسر الحاصل في منطقة الحوض، اتضح أن عضوه الذكري تحول إلى عظم.

قرر الأطباء بعد اشتباههم بوجود كسر في حوض رجل (63 سنة) لم يكشف عن اسمه، بعد سقوطه في الشارع، فحصه بالأشعة السينية. ولكن الصور أظهرت عدم وجود أي كسر في عظام الحوض، ولكن عضوه الذكري يتحول تدريجيا إلى عظم، نتيجة تطور الخلايا العظمية فيه، وهذا يحصل عادة نتيجة ظاهرة نادرة جدا سجلت مثلها أقل من 40 حالة في العالم حتى الآن.

ولم يرغب الرجل بعد معرفته بعدم وجود أي كسر في عظام جسمه البقاء في المستشفى على الرغم من الاهتمام المتزايد من جانب الأطباء بحالته.

ووقعت هذه الحادثة في مدينة نيويورك قبل بضعة أشهر، وبقيت الصور الشعاعية تحت تصرف أطباء المستشفى، ما يسمح بالحديث عن حالة جديدة لما يسمى "التعظم" أي التحول التدريجي لأي عضو في الجسم إلى عظم.

ووفقا للخبراء التحول التدريجي للعضو الذكري إلى عظم، سببه مرض بيروني، حيث تسبب الندب الداخلية بتغير شكله. كما أن أنسجة القضيب قد تصبح صلبة نتيجة تراكم أملاح الكالسيوم في مناطق معينة، نتيجة ورم ومشكلات في الغدة الدرقية أو أمراض الكلى.

يمكن تشخيص الحالة فقط بواسطة الأشعة السينية، ولعلاجها أو وقف تطورها تستخدم الأدوية المضادة للالتهابات، وعند مراحلها الأخيرة لا بد من التدخل الجراحي.

المصدر: روسيا اليوم

قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى