بلجيكا: سابقة! لهذا السبب إمام مغربي يحصل على وسام الشرف من طرف الحكومة الفلامانية

الرئيسية بلجيكا الآن

بلجيكا: سابقة! لهذا السبب إمام مغربي يحصل على وسام الشرف من طرف الحكومة الفلامانية
أضيف في 9 يوليوز 2018 الساعة 23:20

محمد أومنصور ـ همس نيوز

علم موقع "همس نيوز" أن الأستاذ خالد بنحدو، سيتسلم بمناسبة اليوم الوطني 11 يوليوز 2018  للمجموعة الفلامانية، وسام الشرف، بمقر رئيس الوزراء الفلامانكي، غييرت بورجوا.

وجاءت هذه الخطوة تقديرا لدور المفكر الإسلامي خالد بنحدو الإشعاعي، وأعماله الفكرية في تحسين صورة الجهة الفلامانية بالمملكة البلجيكية، حيث سيتوج بالوسام الذي يسلم سنويا لكل الفعاليات والشخصيات المؤثرة بالمنطقة الفلامانية.

وأكد الأستاذ خالد بنحدو لموقع "همس نيوز"، أنه جد سعيد بهذا الوسام وبهذا الاعتراف من لدن الحكومة الفلامانية. وهو اعتراف بالعمل الدؤوب الذي يقوم به صحبة مجموعة من الزملاء من أجل تحسين وتعزيز مكانة الإسلام بهذه الجهة من بلجيكا، وهو كذلك اعتراف بجهوده في نشر الوسطية والعقلانية والتسامح الديني والحث على التعايش بين الأديان والثقافات ومحاربة التطرف والكراهية والدفاع عن حقوق الإنسان، شعاره في ذلك "أن تشعل شمعة خير لك  من أن تلعن الظلام الف مرة" .


خالد بنحدو وهو يحاضر بإحدى أعرق الجامعات ببلجيكا / الجامعة الكاثوليكية بمدينة لوفان بحضور ما يزيد على ألف من الطلبة و الأكادميين

 

وجدير بالذكر، أن  الأستاذ خالد بنحدو، قد تسلم نهاية السنة الماضية  جائزة حقوق الإنسان من طرف رابطة حقوق الإنسان بجهة فلاندرن، وسلمت له هذه الجائزة بحضور وازن من المسؤولين والوزراء من بينهم وزير العدل  البلجيكي، كوين جينس، ووزيرة التعليم الفلاماني كريفتز،  كإعتراف رسمي بدوره الفاعل  في بناء الجسور بين المجموعات الدينية  ومحاربة كل مظاهر التشنج  والتقاطب في المجتمع.

ويذكر كذلك أن خالد بنحدو يشغل كإمام، وهو رئيس منتدى الأئمة بفلاندرن. ومنسق شبكة الخبراء  حول قضايا الإسلام والمسلمين ببلجيكا، وهو مؤلف كتاب :"هل هذا هو الإسلام؟" وتشرف بحضور ملك بلجيكا في منزله، لمشاركة أسرته مأدبة إفطار في رمضان 2017، وهو الحدث الذي تداولته وسائل إعلامية دولية على نطاق واسع.

خالد بنحدو في جلسة عمل مع العاهل البلجيكي لويس فيليب ليوبولد

لمتابعة أخبار بلجيكا حمل تطبيق همس نيوز من هنا.. وإرسل رابط التحميل إلى أصدقائك في بلجيكا..

قيم هذه المادة |
4,2





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى