مسيرة التضامن مع معتقلي و مطالب حراك الريف تجوب شوارع برشلونة

الرئيسية الجالية في الغرب

مسيرة التضامن مع معتقلي و مطالب حراك الريف تجوب شوارع برشلونة
الصورة من صفحة اللجنة على الفايسبوك
أضيف في 25 فبراير 2018 الساعة 22:17

همس نيوز ــ برشلونة


  في إطار منهجية التكثيف من أشكال المساندة لقضية حراك الريف و مؤازرة المعتقليين على خلفيته، لبى مساء يومه الأحد 25 فبراير 2018، ما يزيد عن 200 شخص نداء "لجنة كطالونيا لدعم الحراك الشعبي بالريف" من أجل المشاركة في مسيرة تضامنية بوسط برشلونة.

La imagen puede contener: 5 personas, personas de pie, multitud y exterior

الصورة من صفحة اللجنة بالفايسبوك

 

La imagen puede contener: 6 personas, personas caminando y exterior

العنصر النسائي كان حاضرا بقوة


  المسيرة الإحتجاجية التي دعت إليها اللجنة، إنطلقت من "ساحة كتالونيا"، لتختتم بوقفة بساحة "سان جاوما"أمام مقر الحكومة الكتلانية .

 

La imagen puede contener: 3 personas, personas de pie y calzado

عمي "أحمد عزي" بشكل رمزي

 


  و كانت اللجنة قد أهابت بعموم الريفيين و ذوي الضمائر الحية إلى المشاركة في مسيرة الأحد، لمساندة الحراك والمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين و تحقيق مطالب الحرية و العدالة الإجتماعية، و لكي تكون أيضا صرخة ضدا على أشكال الظلم و العدوان والعسكرة والقضاء المتعفن التي تشهدها مناطق الريف، بحسب ما نشر على صفحة اللجنة الفايسبوكية.

La imagen puede contener: 19 personas, texto

La imagen puede contener: 1 persona, texto

صورة الأجداد و تليها صورة الأحفاد



  و لقد رفع المشاركون في المسيرة أعلام "جمهورية عبد الكريم الخطابي" إضافة إلى صور زعماء "حراك الريف" الموجودين حاليا رهن الإعتقال أبرزهم "ناصر الزفزافي"، بالإضافة إلى ترديد شعارات تندد بإعتقالهم غير الشرعي، مطالبين بتمتيعهم بالحرية، بإعتبارهم مناضلين من أجل حقوق مدنية وإجتماعية وإقتصادية عادلة وليسوا مجرمين.

La imagen puede contener: 3 personas

 

  ولقد أختتم المتظاهرون نشاطهم بشكل حضاري كما بدؤوه، موجهين الشكر للسلطات الأمنية التي سهرت على تيسير فعاليات المسيرة و الوقفة .

La imagen puede contener: 2 personas, multitud y exterior

تحت أنظار رجال الأمن

 

مادمت تقرأ المقالات فإنك من نخبة مميزة جدا ونحترمك كثيرا.. فلا يفوتك تثبيت تطبيق همس نيوز للإستمتاع بمتابعة المستجدات من هنا

 

قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى