الرئيس الفلبيني.. لا إصابة بالسرطان لكن التشخيص طي الكتمان!

الرئيسية أخبار آسيا

الرئيس الفلبيني.. لا إصابة بالسرطان لكن التشخيص طي الكتمان!
أضيف في 9 أكتوبر 2018 الساعة 12:37

همس نيوز ـ متابعة

أعلن وزير الداخلية الفلبيني بالإنابة إدواردو أنو اليوم الثلاثاء أن الفحوص السريرية أثبتت أن رئيس البلاد رودريغو دوتيرتي لا يعاني من مرض السرطان.

وقالت وكالة أنباء "رويترز" إن الشعب الفلبيني "يتلهف" لمعرفة الجديد عن حالة دوتيرتي البالغ من العمر 73 عاما، خاصة أنه غاب عن حدثين رسميين الأسبوع الجاري.

وقال وزير الداخلية الفلبيني في إفادة للصحفيين: "كشف لنا أن نتيجة الفحص كانت سلبية، الفحص الذي أخذوا فيه عينات من أمعائه".

وأفاد الوزير الفلبيني بأن الرئيس بنفسه كشف عن ذلك خلال اجتماع وزاري البارحة.

دوتيرتي كان توجه إلى المستشفى في زيارة مفاجأة بعد أن طلب الأطباء منه أن يعيد إجراء فحوص للجهاز الهضمي بعد 3 أسابيع من إجراء فحوصات مماثلة.

في المقابل، أعلن هاري روكي، المتحدث باسم الرئيس الفلبيني أن حالة دوتيرتي "ليست خطيرة"، لكنها ستظل أمرا سريا، وامتنع عن تأكيد أو نفي تصريحات وزير الداخلية بالإنابة.

وقال المتحدث في هذا الشأن: "الرئيس سيلتزم بالدستور، ونظرا لأن الحالة ليست خطيرة فسيتعامل مع حالته الطبية على أنها أمر سري".

وامتنع عن كشف تفاصيل نتائج الفحوص وحالة دوتيرتي، مكتفيا بالقول: "فلننتظر إلى أن يعلن ذلك بنفسه. كل ما هو سري لا يمكن إعلانه إلا من خلال صاحب الأمر وحده".

هذا، ويلزم دستور الفلبين بإعلام الشعب عن حالة الرئيس الصحية إن كانت خطيرة. وفي حالة وفاة الرئيس أو إصابته بعجز دائم أو تنحيته، يتولى نائبه إدارة شؤون البلاد خلال بقية فترته التي تمتد ست سنوات.

وكانت صحة دوتيرتي مثار تكهنات دائمة بعد أن غاب عن الأنظار لأسبوع العام الماضي، لكن مساعديه نفوا ما تردد من شائعات عن صحته.

وظهر دوتيرتي  خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي في هونغ كونغ صحبة زوجته وابنته الشابة في زيارة غير معلنة.

ونشر مساعد دوتيرتي الخاص بونج جو صورا للعائلة بهذه المناسبة على وسائل التواصل الاجتماعي.

المصدر: روسيا اليوم

قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى