مندوب روسيا: نعمل كل ما بوسعنا لتفادي مواجهة كبيرة في سوريا

الرئيسية همس عربي

مندوب روسيا: نعمل كل ما بوسعنا لتفادي مواجهة كبيرة في سوريا
أضيف في 14 فبراير 2018 الساعة 20:29

همس نيوز ـ متابعة

أعلن فاسيلي نيبينزيا، مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، أن روسيا تبذل قصارى جهودها لتفادي وقوع مواجهة كبيرة في سوريا.

وحول إمكانية انحدار الحرب الأهلية في سوريا إلى نزاع دولي كبير قال نيبينزيا: "نحن نفعل كل ما بوسعنا للحيلولة دون وقوع مواجهة كبيرة في سوريا.. نعمل بنشاط من أجل ذلك، وكل ما مقوم به في إطار العملية السياسية (في سوريا) هو جزء من جهودنا هذه".

وشدد الدبلوماسي الروسي على أن روسيا معنية أكثر من غيرها بتسوية النزاع في سوريا، مؤكدا: "أظن أنه، حتى الآن، لم يبذل أحد ما جهودا أكثر من الجهود التي بذلناها. نتعامل مع الحكومة والمعارضة السورية من خلال إنشاء مناطق خفض التصعيد، وعبر مؤتمر أستانا، كما تمكنا من تنظيم وعقد مؤتمر الحوار الوطني في سوتشي".

وبشأن مبادرة الكويت والسويد حول سوريا، قال الدبلوماسي الروسي إن روسيا تسعى إلى توافق الآراء في مجلس الأمن بخصوص مشروع قرار يطالب بهدنة لمدة 30 يوما، معربا عن استعداده لاعتماد هذا القرار فور إنجاز الإجماع.

وكانت الكويت والسويد قدمتا مشروع قرار يطالب بإقامة هدنة لمدة 30 يوما في سوريا، بغية السماح بوصول المساعدات الإنسانية، والإنهاء الفوري لحصار الغوطة الشرقية واليرموك وبلدتي الفوعة وكفريا بمحافظة إدلب.

وعقد مجلس الأمن الدولي في وقت سابق من اليوم جلسة حول الأزمة السورية، بحث خلالها التطورات الأخيرة في البلاد، بما فيها تنفيذ قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضربات جوية ضد قوات موالية للحكومة السورية وكذلك قصف القوات الجوية الإسرائيلية للأهداف العسكرية السورية.

وعشية انعقاد الجلسة حذر مندوب فرنسا الدائم لدى الأمم المتحدة، فرانسوا ديلاتر، من مخاطر خروج الصراع في سوريا عن السيطرة، داعيا إلى بذل قصارى الجهود لتفادي ازدياد الوضع هناك سوءاً.

المصدر: روسيا اليوم

مادمت تقرأ المقالات فإنك من نخبة مميزة جدا ونحترمك كثيرا.. فلا يفوتك تثبيت تطبيق همس نيوز للإستمتاع بمتابعة المستجدات من هنا  


قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى