علي أنوزلا: توزيع الملك لمساعدات بسيطة على الفقراء عمل يروّج لثقافة التسوّل وذل وإهانة

الرئيسية في العمق

علي أنوزلا: توزيع الملك لمساعدات بسيطة على الفقراء عمل يروّج لثقافة التسوّل وذل وإهانة
أضيف في 14 دجنبر 2017 الساعة 23:22

* همس نيوز ـ متابعة

بجرأة كبيرة إنتقد الصحفي والكاتب علي أنوزلا سياسة العاهل المغربي الملك محمد السادس المتعلقة بتوزيع القفة.

وقال علي أنوزلا في في خاتمة مقاله المنشور على موقع تابع لقناة الجزيرة، تحت عنوان "شهيدات الدقيق": فقد دأب الملك محمد السادس، الذي أطلقت عليه الصحافة الفرنسية "ملك الفقراء" منذ توليه المُلك قبل 18 سنة، على توزيع مساعدات عينية بسيطة على الفقراء، ومع توالي السنين تحولت هذه العادة إلى نشاط رسمي للملك تنقله نشرات الأخبار في وسائل الإعلام الرسمية والخاصة من تلفزيون وإذاعة ووكالة وصحف ومواقع إلكترونية، لدرجة ابتعد هذا النشاط عن بُعده الإحساني وتحول إلى عمل دعائي يروّج لثقافة التسوّل ويطبع ضعفاء الحاجة مع الذل والإهانة.

وأخيرا فإن هذه المأساة جاءت لتؤكّد من الواقع الملموس ما جاء في آخر خطاب للملك محمد السادس عندما تحدّث عن فشل النموذج التنموي المغربي، وفي صلب هذا النموذج التنمية الاجتماعية التي سقطت آخر أوراق التوت التي كانت تغطي عوراتها.

وقال علي أنوزلا في نفس المقال: وبعيدا عن لغة الأرقام والإحصاءات فإن مأساة "شهيدات الدقيق" تطرح أكثر من سؤال عن المسؤول عن مستوى الذل والإهانة الذي بلغته كرامة المواطنة والمواطن المغربي الذي أصبحت "ثقافة التسوّل" عنده "رياضة وطنية"، تكرسها المبادرات الإحسانية الرسمية التي ترعاها أعلى سلطة في البلاد منذ نحو 18 سنة، حتى أصبحت قاعدة بينما هي استثناء في دول أخرى يلجأ إليها ساستها عند وقوع النكبات أو في حالات الطوارئ.

مادمت تقرأ المقالات فإنك من نخبة مميزة جدا ونحترمك كثيرا.. فلا يفوتك تثبيت تطبيق همس نيوز من هنا للإستمتاع بمتابعة المستجدات

قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى