محكمه انتويرب تعيد النظر في قضية الإرهابيتان ''بوشرة'' المغربية و ''Tatiana'' البلجيكية وأطفالهن 6

الرئيسية بلجيكا الآن

محكمه انتويرب تعيد النظر في قضية الإرهابيتان ''بوشرة'' المغربية و ''Tatiana'' البلجيكية وأطفالهن 6
أضيف في 8 أكتوبر 2018 الساعة 20:13

همس نيوز ـ بلجيكا

علم موقع "همس نيوز" من مصادر موثوقة، أن محكمه انتويرب الإصلاحية، قد أعادت النظر في قضية بوشرة البالغة من العمر 25 سنة من أصل مغربي، و Tatiana (26سنة ) من أصل بلجيكي، وهما إمراتان من انتويرب، سافرتا إلى سوريا للإنضمام إلى ما يسمى بالدولة الإسلاميه. وقد حكم عليهن سابقا بالسجن لمدة خمس سنوات، وغرامة 8,000 يورو، بشكل افتراضي.

وحول العقوبة، أكدت المدعية الفيديرالية يوم الاثنين، أن الدفاع يري ان النساء المقيمات في مخيم للاجئين الأكراد يجب ان يحضرن لمحاكمتهن.

وفي سنة 2013، سافرت بوشرة وTatiana إلى سوريا للمرة الاولي. وقد انضم أزواجهن إلى الجماعة الارهابيه "مجلس شوري المجاهدين". وبعد ان قتل أزواجهن، عادت الأرامل إلى بلجيكا في أوائل 2014 مع أطفالهن. وكلاهما حامل أيضا مرة أخرى.

ولكن المرأتان، قامتا بالإستمرار في الحفاظ على الاتصالات مع العقل. وبعد ولادتهن، عادا إلى سوريا مع أطفالهن في صيف 2015.

وفي مارس/آذار ، حكم على النساء بالسجن خمس سنوات وغرامة 8,000 يورو لمشاركتهن في أنشطه جماعية إرهابية. وبعد مقاومة الدفاع لموكلاته،  منحتهم المحكمة عملية جديدة يوم الاثنين.

بيد ان الدفاع جادل بأن القضية لم يتسن التعامل معها، لأن النساء لم يتمكن من حضور محاكمتهن. "يجب اتخاذ خطوات لأعادتهن إلى بلجيكا. ونحن نعرف أين يتواجدن، وهناك مذكره توقيف دوليه "، يقول الماجستير Kirsten Pepermans.

ولكن وفقا للقاضي الإتحادي، فان الأمر ليس بهذه البساطة: فلا توجد معاهدة  مع سوريا أو العراق لتسليم المجرمين، وليس للدولة البلجيكية اي ولاية قضائية في مخيمات اللاجئين.

 واعتبر القضاة في بروكسل، ان دولة بلجيكا غير ملزمة بسحب الأطفال الستة لبوشرة وTatiana.

وقال المحامي Antoon Schotsaert "هذه العملية ليست سهلة لإحضار المتهمين إلى بلجيكا.. لكن يمكن ان يمثلوا بشكل مثالي من قبل محاميهم "، وقال أنتوان سعد.

وعلم موقع "همس نيوز" أن الدفاع لم يطعن في ذنب المتهمتان المذكورتان، ولكنه إحتج وطالب بعقوبة أقل قسوة.

 

قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى