بلجيكا: هل فرانكين يصب الزيت على النار؟ دعوى قضائية تستهدف جيوب المتظاهرين

الرئيسية بلجيكا الآن

بلجيكا: هل فرانكين يصب الزيت على النار؟ دعوى قضائية تستهدف جيوب المتظاهرين
أضيف في 11 يوليوز 2018 الساعة 12:37

عبد الرحيم شيحي ـ همس نيوز

أعلن وزير الهجرة البلجيكي تيو فرانكين، في تغريدة نشرها على حسابه في التويتر، على تقديمه بشكوى ضد النشطاء الذين نظموا احتجاجاً في مركز إحتجاز مغلق لطالبي اللجوء في إقليم فلاندرز ، قبل أسبوعين في Steenokkerzeel.

وحسب تغريدة فرانكين، برر الوزير المثير للجدل تقديم شكايته، "بأن المتظاهرين قد أضروا بسقف مركز 127Bis ، حيث يتم احتجاز طالبي اللجوء الذين رُفضت طلباتهم قبل إعادتهم إلى بلدانهم الأصلية".
 
وأضاف فرانكين في تغريدة، بنبرة شديدة اللهجة "أن الأضرار قدرت بمبلغ 5.880.60 يورو، سنستعيد هذا من الجناة"، مشيراً إلى أن مكتبه قد رفع دعوى مدنية ضد المتظاهرين.

وجدير بالذكر، فإنيوم 20 حزيران / يونيو الماضي، شهد تنظيم مظاهرة حضرها حوالي 100 ناشط من مجموعة NantInMyName، أمام مركز Steenokkerzeel للإحتجاج ضد بناء مركز اعتقال جديد قريب للعائلات المهاجرة التي لديها أطفال بالقرب من المطار الرئيسي في البلاد في زافنتم بروكسل، ، كما قفز بعض المحتجين على سطح المبنى أثناء الحدث، مما أدى إلى إتلاف السقف في بعض الأماكن. والآن يريد فرانكين مبالغ من المتظاهرين مقابل الأضرار التي قال عنها أنها بلغت 5.880.60 يورو.

هل القانون البلجيكي يجبر المتظاهرين على الدفع من جيوبهم في حالة وجو خسائر غير متعمدة؟ هل التأمين لا ينفع في هذه الحالات؟ فهل خطوات فرانكين معقولة أو أنه يصب الزيت في النار؟.. هل هذه الخطوات لا تأثر على حزبه في إنتخابات 14 أكتوبر..؟ يتساءل بعض النشطاء.

 

* لمتابعة أخبار بلجيكا حمل تطبيق همس نيوز من هنا.. وإرسل رابط التحميل إلى أصدقائك في بلجيكا..

 

قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى