إيران تستدعي السفير الألماني وتهدد بـ''المتابعة القانونية''

الرئيسية أخبار فرنسا

إيران تستدعي السفير الألماني وتهدد بـ''المتابعة القانونية''
أضيف في 10 أكتوبر 2018 الساعة 20:11

همس نيوز ـ متابعة

استدعت الخارجية الإيرانية، اليوم الأربعاء، السفير الألماني لدى طهران ردا على تسليم بلاده لبلجيكا دبلوماسيا من إيران متهم بالتخطيط لهجوم على مجموعة من المعارضة الإيرانية بفرنسا.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، أن مساعد وزير خارجية البلاد والمدير العام للشؤون الأوروبية في الوزارة التقى السفير الألماني واحتج بشدة خلال لقائه على اعتقال وسجن الدبلوماسي الإيراني وتسليمه لبلجيكا، معتبرا أن هذه الإجراءات "مؤامرة مفبركة من قبل أعداء العلاقات الإيرانية الأوروبية" وتم تخطيطها من قبل "الزمرة الإرهابية المقيمة في فرنسا".

ولفت قاسمي إلى أنه تم التأكيد خلال اللقاء على أن هذه المؤامرة تأتي في سياق نسف العلاقات الإيرانية الأوروبية وأيضا تشكل "حركة استعراضية للتعويض عن هزائم الزمرة الإرهابية والكيان الصهيوني"، مبينا أن هذا التصرف إزاء الدبلوماسي الإيراني يتعارض مع الأعراف والقوانين الدبلوماسية.

وشدد قاسمي على أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تطالب بالعودة السريعة للدبلوماسي إلى أرض الوطن، مضيفا أن "هذه المؤامرة بحاجة إلى دراسة معمقة ودقيقة".

ونقلت الخارجية الإيرانية أنها تحتفظ بحقها في المتابعات القانونية والسياسية وستقوم في هذا الشأن بتنفيذ قرارها المناسب في الوقت المناسب".

وأعلنت النيابة البلجيكية يوم 2 يوليو الماضي عن إحباط "هجوم إرهابي" لاستهداف مؤتمر لمنظمة "المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية" المعارض قرب باريس يوم 30 يونيو.

وبحسب النيابة البلجيكية، فقد احتجز خلال إحباط الهجوم مواطنان بلجيكيان في بروكسل وكذلك دبلوماسي إيراني في ألمانيا بالإضافة إلى متهمين في فرنسا.

ولاحقا أصدرت المحكمة العليا في بومبرغ الألمانية بيانا أعلنت فيه موافقتها على تسليم الدبلوماسي، الذي تبين أنه السكرتير الثالث للسفارة الإيرانية في النمسا، أسد الله أسدي، للسطات البلجيكية، ويوم أمس ذكرت وسائل الإعلام في ألمانيا نقلا عن النيابة المحلية أنها نفذت القرار.

المصدر: روسيا اليوم

قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى