تفاصيل الإعتداء على أستاذ واتهامات لمدير المؤسسة برفض التعاون مع الأمن ونقابيون يدخلون على الخط

الرئيسية أخبار المغرب

تفاصيل الإعتداء على أستاذ واتهامات لمدير المؤسسة برفض التعاون مع الأمن ونقابيون يدخلون على الخط
أضيف في 12 أكتوبر 2018 الساعة 00:44

همس نيوز ـ متابعة

تعرض الأستاذ "ر.أ"، للإعتداء من طرف شاب غريب عن المؤسسة التعليمية، عصر يوم الجمعة الماضي أمام ثانوية "للا مريم" بمدينة القنيطرة.

وحسب مصادر مقربة من الأستاذ، فقد تعرض الأخير للرشق بالحجارة من طرف الشاب الغريب، مباشرة بعد خروجه من المؤسسة التعليمية، التي يُدرس فيها.

وتعود تفاصيل الحادثة، إلى الوقت الذي لاحظ فيه الأستاذ/الضحية شاب وهو يقوم بدفع التلميذات، ليقوم بنهيه عن أفعاله.

وما كان من الشاب الذي افتضح أمره بكونه غريبا عن الثانوية، إلا أن هرع مسرعا وتسلق جدران المؤسسة، وانتظر خروج الأستاذ ليقوم بالإعتداء عليه أمام أعين التلاميذ والأطر التربوية.

وفي تصريح خص به الأستاذ المعتدى عليه موقع "أخبارنا"، شدد المصرح على أن مدير الثانوية رفض التعاون مع رجال الأمن من أجل التعرف على هوية الشاب الجانح.

وأكد المتحدث/الأستاذ، على أن مدير المؤسسة رفض منح ملفات التلاميذ المنقطعين عن الدراسة، للأمن من أجل تعرف الأستاذ على هوية المعتدي من خلال الصور إن كانت صورته(المعتدي) ضمنهم.

من جهته، دخل المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم، العضو بـ"الفيدرالية الديمقراطية للشغل"، على الخط وأصدر بيانا ناريا دعا من خلاله إلى ضرورة تحمل الجهات الأمنية والإدارية لمسؤوليتها من أجل إنصاف الأستاذ، منددا في الوقت ذاته بما تعرض له.

كما طالب النقابيون، بما وصفوه توفير الأمن لنساء ورجال التعليم داخل المدن وخارجها، لضمان القيام بواجبهم في ظروف طبيعية، مع ضرورة تنظيم دوريات للشرطة في محيط المؤسسات التعليمية، حسب ما جاء في نص البيان.

واستغل النقابيون الفرصة، ليطالبوا من خلال بيانهم المؤسسات الرسمية والصحافة والإعلام، بعدم تبخيس مهنة التربية والتكوين.

المصدر: أخبارنا

قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى