كشف تورط لندن في أعمال تجسسية واسعة بذريعة التصدي للدعاية الروسية

الرئيسية أخبار إسبانيا

كشف تورط لندن في أعمال تجسسية واسعة بذريعة التصدي للدعاية الروسية
أضيف في 23 نونبر 2018 الساعة 13:18

همس نيوز ـ متابعة

كشفت مجموعة Anonymou مؤخرا أنها حصلت على وثائق تؤكد تورط الحكومة البريطانية في نشاطات تجسسية واسعة، موهتها بغطاء التصدي للدعاية الروسية.

وأكدت المجموعة أنها حصلت على عدد كبير من الوثائق المتعلقة بأنشطة "مبادرة النزاهة" التي تمولها الحكومة البريطانية، وكان الهدف المعلن من إطلاقها خريف 2015 التصدي للدعاية الروسية.

وأشارت هذه المجموعة المجهولة إلى أن بريطانيا تسترت بالنوايا الطيبة لتخفي أهدافها من هذا النشاط السري، لافتة إلى أن الحكومة البريطانية أقامت في الواقع جهاز استخبارات سري يعمل على نطاق واسع في أوروبا والولايات المتحدة وكندا، ويجند أفرادا محليين من الأوساط السياسية والعسكرية والأكاديمية والصحفية ويرفده مركز تحليل مقره العاصمة البريطانية لندن.

وقالت المجموعة إن لندن تدخلت بواسطة هذا المشروع مرارا في الشؤون الداخلية للدول الأوروبية، ومن الأمثلة البارزة على ذلك، العملية المسماة "مونكلوا" في إسبانيا، حيث قررت بريطانيا منع تعيين بيدرو بانيوس في منصب مدير وزارة الأمن الداخلي في هذا البلد، وقد طلب تحقيق هذا الهدف من قبل القسم الإسباني في "مبادرة النزاهة".

المصدر: روسيا اليوم

قيم هذه المادة |
0,0





التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الإلتزام بالأداب العامة
 
0
تعليقات الزوار   |   
0
ردود



رأيك مهم جدا
* الإسم الكامل
عنوان التعليق
* نص التعليق






للأعلى